الفيديو

بالفيديو ..حلقة مثيرة للجدل بعنوان “ماذا تريد المرأة السودانية اليوم؟“ من برنامج شباب توك

تشكل المرأة ٥٠٪ من سكان السودان، أي نصف المجتمع وهو أمر عادي، لكنها في ذات الوقت الخاسر الأكبرفي مجتمعها.
ونتساءل، لماذا؟ لأنها امرأة!
لافرق هنا بين أن تكون مختونة أُجبرت على الختان، أو فنانة جرافيتي ترفض قانون النظام العام أو أن تكون متهمة بالزي الفاضح أو أن تجبر على الزواج وهي طفلة أو أن تكون طالبة تتمسك بالعادات والتقاليد.
هؤلاء جميعاً سيدات التقينا بهن خلال جولة “شباب توك” في السودان.
طرحنا أسئلة كثيرة عن حقوق المرأة في السودان وعن المعاناة اليومية التي تواجهها الكثيرات ــ بعضهن يتقبلها وآخريات يرفضنها!

ضيوف هذه الحلقة من شباب توك هم:
أسيل عبدو، ناشطة حقوقية من حملة كفاية لوقف العنف ضد المرأة
عزة تاج السر، مهندسة تصميم داخلي
عطيات مصطفى، مديرة وحدة مكافحة العنف ضد المرأة بوزارة الضمان والتنمية الاجتماعية
محمد عثمان صالح، رئيس هيئة علماء السودان


أكتب تعليق

اضغط هنا لكتابة تعليق

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.