عالمي

صنف ثاني أغنى رجل عربي… من هو العمودي الذي أطلقت السعودية سراحه

كدت وسائل إعلام إطلاق سراح رجل الأعمال السعودي الإثيوبي محمد حسين العمودي بعد اعتقاله في الرياض لأكثر من سنة.

ونقلت هيئة الإذاعة الإثيوبية، مساء اليوم الأحد خبر “إطلاق سراح الشيخ العمودي من السجن”.

وأشارت هيئة الإذاعة الإثيوبية إلى أن العمودي “مولود في إثيوبيا، وتم إطلاق سراحه من السجن في السعودية اليوم”، لافتة إلى جهود رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد من أجل التوسط لإطلاق رجل الأعمال الشهير.

 

يذكر أن العمودي كان احتجز في تشرين الثاني/ نوفمبر 2017، ضمن سلسلة اعتقالات طالت رجال أعمال في الرياض.

ولد رجل الأعمال محمد حسين العمودي في إثيوبيا 21 يوليو/ تموز 1946، من أم إثيوبية وأب حضرمي وتعود أصوله إلى حضرموت في اليمن وتربي في السعودية بلد الإقامة.

بدأ العمودي جمع ثروته منذ أن عمل في قطاعي العقار والإنشاءات ليتحول بعد ذلك إلى شراء مصاف للنفط في السويد والمغرب.

 

تقدر ثروته ب 13.5 مليار دولار، وهو من الشخصيات المرموقة في إثيوبيا. واستثمارته في السويد وإفريقيا.

بدأ تكوين ثروته في قطاع البناء والمقاولات ثم وسع نشاطاته نوعيا وجغرافيا قطاع الإعمال في البنوك والاشتثمارات والفنادق والنفط والغا.

 

توظف شركة “العمودي كورال غروب”، و”ميدروك غروب” أكثر من 40 ألف موظف، وقد صنف ثاني أغنى رجل عربي حسب مجلة فوربس الأمريكية عام 2008.

 

لدى “كورال غروب” محفظة استثمارية في أوروبا والشرق الأوسط التي تتضمن شركة “برايم بتروليوم” شركة النفط الأكبر في السويد، وشركة “سفنسكا بتروليوم اند إكسبلوريشن”، و”سامير” (شركة بتروكيماوية ومصفاة تكرير في المغرب)، وشركة “نفط للخدمات البترولية” في المملكة العربية السعودية، وأخيراً شركة “فورتيونا” القابضة في لبنان.

 

 

سبوتنيك


أكتب تعليق

اضغط هنا لكتابة تعليق

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.