عالمي

جهود أمنية تطيح بعصابة سلبت 30 ألف ريال

تحقق النيابة العامة بمكة المكرمة، مع سعوديين انتحلا صفة رجال الأمن بمساعدة مقيم من الجنسية الباكستانية؛ حيث أقدموا على تنفيذ جريمة احتيال وسلب لمقيم باكستاني الجنسية، واستولوا منه على مبلغ 30 ألف ريال بمكة المكرمة.

وتفصيلاً؛ وبحسب مصادر “سبق”، ورد بلاغ لمركز شرطة أجياد من مقيم أفاد فيه بأنه مسؤول الكاشير بمطعم، وأخذ 30 ألف ريال من الكاشير لغرض إيداعها في حساب المؤسسة البنكي.. وكان أحد أبناء جلدته حضر لزيارته من مدينة جدة ولاحظ قيامه بحمل المبلغ، وذهبا مستقلين مركبة ولاحظ اتصالات كثيرة ترد الشخص المرافق.

 

وبعد لحظات استوقفتهم مركبة في الطريق، وترجل منها شخصان سعوديا الجنسية وأفادا بأنهما من رجال الأمن وقاما بتفتيشه وأخذ بيناته وعثرا على المبلغ 30 ألف ريال وتمت مصادرتها. وبعد ذلك قادوه إلى موقع وطلبوا منه الانتظار في المركبة مع مرافقه، وبعد ذلك قام المرافق الباكستاني بعدم رغبته في تقديم بلاغ وقام بإغلاق جواله.

 

وبناء عليه، وجَّه مدير شرطة العاصمة المقدسة بسرعة القبض على الجناة وقالت مصادر لـ”سبق” إن وحدة التحريات والبحث الجنائي بشرطة أجياد شرعت بالتحقيق في القضية وتم تشكيل فريق تحرٍٍّ وبحث بقيادة رئيس البحث بالمركز لجمع المعلومات وعلى الرغم من شح المعلومات الواردة من المبلِّغ حول أوصاف الجناة إلا أن رجال الأمن بوحدة التحري والبحث بشرطة أجياد استطاعوا وبفضل الله تحديد مكان المقيم الباكستاني.

 

اتضح أنه كان يقطن في أحد الأحياء في محافظة جدة، وتمت متابعته وعمل له كمين محكم بعد قيامه باستلام جوازه وعمل خروج نهائي للهروب من البلاد وتم القبض عليه.

 

وبعد التحقيقات معه، أقر بجريمته بمساعدة آخرين على تنفيذ جريمة السلب وأفاد بمعلومات دلت على مكان الشخصين اللذين انتحلا صفة رجال الأمن، وتم عمل كمين لهما وتكللت الجهود بالقبض عليهما، وتعرف المجني عليه على الجناة من خلال طابور عرض.

 

وبعد التحقيقات وتوجيه الاتهامات المثبتة، أقروا معترفين بانتحال صفة رجال الأمن بمساعدة مقيم باكستاني لتنفيذ جريمة السلب، وصادقوا على أقوالهم فتمت إحالتهم إلى النيابة العامة بحكم الاختصاص.

 

سبق


أكتب تعليق

اضغط هنا لكتابة تعليق

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.