أخبار

الفريق برهان يتعهد بتفكيك واجهات النظام السابق

تعهد رئيس المجلس العسكري الجديد الفريق ركن عبد الفتاح البرهان، بتفكيك كل الواجهات الرسمية والحكومية التي كانت تقوم على المحسوبية والمحاصصة الحزبية ومحاسبة كل من يثبت تورطه في
سفك الدماء وقتل الأبرياء، واطلاق سراح المعتقلين من المتظاهرين بموجب قانون الطوارئ ومحاربة الفساد ومحاسبة كل من أفسد أو ساعد في الإضرار بالاقتصاد أو الحياة الاجتماعية، وأعلن عن تشكيل
المجلس عسكري الذي ستنحصر مهامه في تمثيل سيادة الدولة، إلى جانب حكومة مدنية متفق عليها بواسطة الجميع، وأكد ان المجلس يلتزم بإرساء دعائم حكم مدني قويم وفقاً لفترة انتقالية مدتها عامان كحد أقصى يتم خلالها أو في نهايتها تسليم حكم الدولة لحكومة مدنية يختارها الشعب.

قال البرهان في بيان بثه التلفزيون القومي أمس (مواصلة لمسيرة القوات المسلحة التي ابتدرتها باقتلاع النظام الحاكم هاهي تستكمل تلك المبادرة بالاستجابة لرغبات الجماهير بالاجتثاث الكامل لكل

مكونات النظام ورموزه حتى تصل ثورتكم المباركة إلى مبتغاها). وأعلن عن إنهاء تكليف ولاة الولايات وتكليف قادة الفرق والمناطق العسكرية بتسيير مهام الأمور في هناك. ودعا كل أطياف المجتمع السوداني وأحزابه ومنظمات المجتمع المدني، للحوار وأكد التزامه بوقف إطلاق النار في كل أرجاء البلاد.

الجريدة


الوسوم

أكتب تعليق

اضغط هنا لكتابة تعليق

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.