أخبار

صحافيون يطالبون بحل الاتحاد ووقف أساليب التركيع

طالبت اللجنة التمهيدية لاستعادة نقابة الصحافيين بحل كل الاتحادات والنقابات القادمة بالتعيين وكونها مرتبطة بالنظام المباد، لاسيما اتحاد الصحافيين.

وشددت اللجنة على ضرورة إلغاء النصوص القانونية التي صاغها النظام البائد التي تُكبل وتضيِّق الحريات، ووقف أساليب التركيع والإنهاك الاقتصادي باحتكار الإعلان والتحكم في توزيعه. وأعلنت اللجنة في بيان تلاه الصحافي ماهر أبو الجوخ في مؤتمر صحافي أمس، رفضها القاطع لاستمرار اتحاد الصحافيين السودانيين، وطالبت اللجنة بحل الاتحاد فوراً، وقالت إنه جسم لا يعبر ولا يمثل الوسط الصحافي.

وفي سياق متصل، دعت اللجنة لإلغاء قرار المجلس العسكري بإغلاق مكتب قناة الجزيرة وعدم منع الصحف المحلية والإعلام الأجنبي إلا بقرار قضائي، وعبرت عن أسفها ورفضها لبث الإعلام الرسمي في وقت سابق لأخبار كاذبة وملفقة لتشوية للثورة والثوار.

وقالت تمهيدية استعادة نقابة الصحافيين إنها مستمرة في حصر العضوية في المؤسسات الإعلامية وأعلنت الاقتراب من الفراغ من النقاشات المرتبطة بالنظام الأساسي المقترح لنقابة الصحافيين، ونوهت إلى أن النظام الأساسي من أهم تفاصيله تعريف الصحافي لصياغة تعريف يوافق الواقع بالبلاد.

صابر حامد
الانتباهة


أكتب تعليق

اضغط هنا لكتابة تعليق

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.