عالمي

وفاة الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي

أعلنت الرئاسة التونسية اليوم الخميس وفاة الرئيس الباجي قايد السبسي عن 92 عاما بعد ساعات من إدخاله العناية الفائقة في المستشفى العسكري بالعاصمة التونسية، ويأتي رحيله في وقت تستعد فيه البلاد لانتخابات تشريعية ورئاسية.

 

وقالت الرئاسة في بيان إن قايد السبسي توفي في الساعة 10 و25 دقيقة بالتوقيت المحلي في المستشفى العسكري، وأضافت أنها ستعلن لاحقا عن موعد الدفن. ويفترض أن يتولى رئيس البرلمان محمد الناصر رئاسة البلاد لفترة مؤقتة.

 

وكان حافظ قايد السبسي، نجل الرئيس الراحل، أكد في وقت سابق اليوم نقل والده مساء أمس إلى المستشفى ووضعه في قسم الرعاية الفائقة، وعزا ذلك إلى آثار “تسمم غذائي” تعرض له مؤخرا واستدعى نقله إلى نفس المستشفى.

وأضاف حافظ السبسي أن وضع والده ليس على ما يرام، لتعلن الرئاسة بعد ذلك ببضع ساعات وفاته.

 

وكان الباجي قايد السبسي نقل أواخر الشهر الماضي إلى المستشفى العسكري على إثر وعكة صحية وصفت بالخطيرة، ولم تحدد الرئاسة التونسية سبب مرضه. وبعد أيام غادر السبسي المستشفى ليعود إليه لاحقا لإجراء فحوص طبية.

ويأتي رحيل الرئيس التونسي قبل أربعة أشهر من انتخابات الرئاسة التي كان قد قال إنها لن يترشح لها.

 

الجزيرة


أكتب تعليق

اضغط هنا لكتابة تعليق

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.