• قال السيد حسبو محمد عبد الرحمن نائب الرئيس : ما يعيب الناس عدم صبرهم علي النتائج .
• اثنان يضرب بهما المثل في الصبر : سيدنا ايوب سابقا والشعب السوداني لاحقا .
• سأصبر حتي يعجز الصبر عن صبري / واصبر حتي ياذن الله في امري / واصبر حتي يعلم الصبر انني / صبرت علي شئ امر من الصبر .
• ينسب الرواة هذه الابيات الي ( شاعر مجهول ) .. لكن حسب تحليل المتن مرتبطا بالواقع يبدوا كأن قائلها ( مواطن سوداني ) .
• اّيتان كريمتان تعبران عن ما ابتلي به المواطن السوداني محليا وعالميا وبشرنا الله سبحانه وتعالي بالصبر علي ذلك .
• الابتلاءات المحلية : ولنبلونكم بشئ من الخوف والجوع ونقص من الاموال والانفس والثمرات ، وبشر الصابرين . الذين اذا اصابتهم مصيبة قالوا انا لله وانا اليه راجعون ( البقرة : 155 ، 156 ) .
• الابتلاءات العالمية : لتبلون في اموالكم وانفسكم ولتسمعن من الذين اوتوا الكتاب من قبلكم ومن الذين اشركوا اذي كثيرا ، وان تصبروا وتتقوا فان ذلك من عزم الامور ( اّل عمران 186 ) .
• عدم الصبر يا سيادة النائب يعني ( الانتفاضة ) والعودة من جديد الي ساقية جحا التي تشيل من البحر وتصب في البحر .
• اكثر من نصف قرن بدون نتائج ! .. لو الناس دي لم تصبر انت قاعد لي هسع ؟

صحيفة الوان



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

تعليق واحد

  1. محمدصالح

    2015-06-29 في 10:11 م

    والله كلامك صححححح ميه الميه سيادتو نسى نفسو ياخى الصبر قال امسحو اسمه سموه سودانى

    رد

اترك رد وناقش الاخرين