عالمي

250 ألف دولار غرامة لمن ينطق بكلمة “مهاجر غير شرعي” في أمريكا

فرضت سلطات مدينة نيويورك غرامة كبيرة على سكان المدينة وزوارها، تصل إلى 250 ألف دولار عند استخدام مصطلحي “مهاجر غير شرعي”، و”غير شرعي”.

الولايات المتحدة تغلق نقطة التفتيش على حدودها مع المكسيك لمحاربة الهجرة غير الشرعية
واعتبرت السلطات أن هذه العبارات مسيئة، كما حظرت التمييز على أساس العلامات المميزة للمهاجرين (عدم معرفة اللغة والأصل) وغيرها من العلامات.

حددت لجنة حقوق الإنسان بالمدينة العديد من حالات التمييز ضد المهاجرين ووصفتها في توجيه من 29 صفحة. اتضح أن مالكي بعض الفنادق منعوا العاملين بالتكلم بلغتهم الأم، لأن هذا يمكن أن يضجر الضيوف. كذلك، هدد أحد الملاك عائلة هندية باستدعاء خدمة الهجرة عندما اشتكوا من العفن والصراصير في شقتهم.

 

ولمكافحة مثل هذه الحالات، قامت اللجنة بإصدار دليل خاص يوضح جميع الحالات.

وقال مفوض، بيتا موستوفي، مكتب العمدة للمهاجرين: “نحن فخورون بالعمل مع لجنة حقوق الإنسان في نيويورك لإنشاء هذا الدليل المهم”، مضيفا: “نحن نحارب خطاب الحكومة الفيدرالية، الذي يطور الخوف وكراهية الأجانب”، مؤكدا أن هذا يهدد صحة ورفاهية المهاجرين، وفق وكالة “سي إن إن”.

 

ويشار إلى أنه في سبتمبر/أيلول 2019، أصدرت محكمة في نيويورك حكما يفيد بدفع مالك أحد المنازل غرامة 17 ألف دولار كتعويض بسبب تهديداته باستدعاء خدمة الهجرة.

 

سبوت نيك


أكتب تعليق

اضغط هنا لكتابة تعليق

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.