والي البحر الأحمر: كادت الأحداث أن تنسف مدينة بورتسودان لولا تدخل السلطات الأمنية

سودافاكس- الخرطوم : قال والي ولاية البحر الأحمر اللواء ركن حافظ التاج مكي، أن “الأمين داؤود”نائب رئيس الجبهة الثورية رئيس الجبهة الشعبية المتحدة للتحرير والعدالة، تحرك ليلاً بعربات لدخول بورتسودان دون إذن أوإخطار حكومة الولاية، وكان هناك حشدا كبيرا له متفق عليه، ووضع السلطات أمام الأمر الواقع، بحسب ما نقلت (كوش نيوز).
وكشف الوالي أن الأحداث كادت أن تنسف المدينة لولا تدخل السلطات الأمنية، واقتحامها للقاء وفضه، وأثناء دخول وخروج الجماهير حدثت احتكاكات مابين بعض أبناء قبيلتي البني عامر والبجا، حدثت فيها بعض الخسائر في الأرواح وجرحى، وتم حسم المسألة وفرض حظر التجوال وهناك ترتيبات أمنية جارية الآن للمحافظة على الأمن وفرض هيبة الدولة.

وحمل الوالي الأمين داؤود مسؤوليته عن هذه الأحداث باتخاذه قرار بنفسه دون اخطار اللجنة الأمنية بالولاية لعمل الترتيبات اللازمة.
وقال الوالي أن من يريد أن يبشر بالسلام يفترض أن يكون أحرص على السلام وعدم زعزعة الأمن، وزيارته (داؤود) حملت رسائل بالتالي حدث ما لايحمد عقباه.
و فرضت السلطات السودانية، الاثنين 18 نوفمبر، حظر تجول ليلياً في بورتسودان إثر اندلاع أعمال شغب احتجاجاً على زيارة الأمين داوود للمدينة، زعيم حركة “الجبهة الشعبية المتحدة للتحرير والعدالة” المتمرّدة.
وقالت شرطة ولاية البحر الأحمر في بيان على صفحتها على موقع فيسبوك إن “لجنة أمن ولاية البحر الأحمر قررت في اجتماعها الطارئ فرض حظر تجوّل في محلية بورتسودان من الساعة الخامسة مساءً وحتى الخامسة صباحاً، ولم يوضح البيان إلى متى سيستمر فرض.
وأفاد شهود عيان لوكالة الصحافة الفرنسية عبر الهاتف بأن المدينة شهدت اشتباكات بالأيدي والسلاح الأبيض وأعمال شغب تخلّلها إضرام نار في حافلة صغيرة لنقل الركاب، احتجاجاً على استقبال نظمه أنصار الأمين داوود بمناسبة زيارته المدينة الواقعة على البحر الأحمر.
وينتمي داوود إلى قبيلة البني عامر، لكن أفراداً من الهدَندوة، وهي أكبر قبيلة في المنطقة، احتجوا على تنظيم استقبال شعبي في مدينتهم لزعيم من قبيلة منافسة، ممّا أدّى إلى اندلاع صدامات بين الطرفين، بحسب شهود عيان.
وأفاد شاهد طلب عدم نشر اسمه بأن “اشتباكات بالأيدي والأسلحة البيضاء دارت بين أفراد من قبيلتي البني عامر والهَدَنْدَوَة قرب مستشفى عثمان دقنة في وسط مدينة بورتسودان مما أدى إلى وقوع إصابات بين الطرفين”. وأضاف “تدخلت على الفور قوة من الدعم السريع وفضّت الاشتباك بين الطرفين”.
وقال شاهد آخر إن “الوضع محتقن الآن وقوات الدعم السريع انتشرت في المدينة بعد دخول حظر التجول قيد التنفيذ”.
الخرطوم (كوش نيوز)
نقلا عن : كوش نيوز

تعليقات فيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق