سلفاكير يصدر قرارا جمهوريا بتقليص عدد ولايات دولة جنوب السودان

سودافاكس- الخرطوم : اصدر الفريق اول سلفاكير ميارديت رئيس دولة جنوب السودان اليوم السبت قرارا جمهوريا بتقليص عدد الولايات إلى عشرة ولايات بدلا عن اثنين وثلاثين ولاية.
وقال توت قلواك مستشار الرئيس سلفاكير للشؤون الامنية رئيس اللجنة العليا لتنفيذ اتفاقية سلام جنوب السودان، في مؤتمر صحفي عقده اليوم السبت بفندق “بالم افريكا” بحسب اليوم التالى ان يوم الاثنين القادم سيشهد تشكيل حكومة جديدة بناء على قرار رئيس الجمهورية الذي تم اتخاذه بعد مشاورات مكثفة مع القيادات في المركز والولايات ومع نواب ورئيس البرلمان حول الاوضاع في البلاد.
واوضح توت قلواك ان اللجنة المكونة من خمسة افراد من الاتحاد الافريقي وخمسة من اطراف الاتفاقية بمراقبة منظمة الايقاد، ظلت تناقش امر الولايات إلا انه لم يتم التوصل الى اتفاق، ومن ثم رفع الامر إلى لجنة برئاسة نائب رئيس جنوب افريقيا التي اجتمعت مع كل الاطراف وحصرت المقترحات حول عدد الولايات مابين (32- 26 -21)، وأشار إلى انه قبل استقلال دولة جنوب السودان كان عدد الولايات عشرة ولايات وعقب الاستقلال طالب المواطنون بزيادة عددها واستجابة لذلك اصدر الرئيس سلفاكير قرارا باثنين وثلاثين ولاية الا ان بعض اطراف اتفاقية سلام الجنوب رفضت هذا العدد.
واضاف ظللنا نناقش الامر مع هذه الاطراف التي ظلت متمسكة بعدد (21) ولاية ،وقوى اخرى بعدد (26) ولاية، وتمسكت الحكومة بعدد (32) ولاية.
وأكد قلواك حرص الحكومة على تنفيذ بنود الاتفاقية التي بدأتها بالترتيبات الامنية والعسكرية للقوات المشتركة ودخول القوات إلى معسكرات التدريب بمراقبة جمهورية السودان ويوغندا. وقال توت انهم تواصلوا مع الاطراف الاخرى من اجل الوصول الى سلام وان الرئيس سلفاكير ظل في كل اجتماعاته يصدر توجيهات للجنة العليا بأن لا تألوا جهدا من اجل السلام، وتأكيده ان الخيار الأول ان لا عودة للحرب مطلقا وان عام 2020م عام السلام
ودعا توت مواطني جنوب السودان في الولايات ودول المهجر ومعسكرا ت الامم المتحدة لتأييد قرار رئيس الجمهورية، مجددا الدعوة للشركاء في اتفاقية سلام جنوب السودان بمباركة القرار، مؤكدا للعالم ان السلام في جنوب السودان وصل إلى مراحله النهائية وسيتحقق السلام في كل البلاد.
نقلا عن : كوش نيوز

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى