الصحة تنفي دخول قادمين من الصين دون علم السلطات الصحية

أكدت وزارة الصحة الاتحادية، خضوع كافة الصينيين الذين دخلوا البلاد، لكل خطوات الرقابة المطلوبة والمفروضة والمتابعة بالشراكة مع مسؤولي الخدمات الصحية التي يتبعون لها.

ونفت إدارة الاعلام والعلاقات العامة بالوزارة في تصريح صحفي اليوم الاثنين ، صحة ما تردد بوسائل التواصل الإجتماعي عن دخول عدد من الصينيين العاملين في مصفاة الجيلي والقادمين من الصين دون علم السلطات الصحية، وأن من بينهم مصابين بمرض كورونا.

وأوضحت الوزارة، إن نظام الحجر الصحي المتبع للقادمين والذين لا تظهر عليهم أعراض الإشتباه بالاصابة يشمل قياس درجة الحرارة وملء استمارة إقرار صحي تحوي المعلومات المطلوبة عن القادمين ومن اين قدموا بالإضافة لوجهتهم داخل السودان وأرقام تلفونات، ومن ثم متابعتهم من خلال السلطات الصحية بدءاً من الوزارة الاتحادية ووزارات الصحة بالولايات مروراً بالخدمات الصحية بالمحليات والخدمات الطبية بالشركات والمؤسسات ولمدة أسبوعين.
وشددت على أن هذه الإجراءات يخضع لها كل القادمين سواء سودانيين أو غيرهم.

نقلا عن : باج نيوز

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى