ماذا يحدث للجسم عند شرب لترين من الماء يوميا؟

كشفت طبيبة أسترالية أهمية تناول كل شخص ما لا يقل عن لترين من الماء يوميا.
وحسب صحيفة “ديلي ميل” قالت الطبيبة داشا فيلدر: “من الضروري أن يحافظ معظم البالغين على شرب كمية تتراوح ما بين اللترين ونصف والثلاث لترات من الماء يوميا، للحفاظ على المستوى الأمثل من الترطيب. ”
وأوضحت أن لشرب الماء أهمية تتمثل في المساعدة بترطيب الكلى، وتعزيز عملية الهضم وصحة الأمعاء، بالإضافة إلى الحفاظ على شباب البشرة وتجنب الشعور بالإعياء. مؤكدة أن شرب كمية كافية من أمر بمثابة الخطوة الأولى نحو صحة أفضل.
وقالت الترطيب يساعد على طرد السموم خارج الجسد، ويساهم في إعادة تجديد البشرة من الداخل إلى الخارج. لافتة إلى ضرورة الإكثار من شرب الماء صيفا على وجه التحديد، كون التعرق يساهم بخسارة أكبر للماء من الجسد.
ونصحت الطبيبة بشرب ماء أكثر، كونه قادر على تعزيز عمل الدماغ ودعمه للقيام بوظائفه بشكل أفضل. كما يعزز عملية الهضم ودعم عمل الأمعاء بشكل فعال. مضيفة أن الحفاظ على شرب الماء بشكل كافٍ يساعد في تعزيز الأداء الجسدي خلال أداء التمارين الرياضية.
وحذرت من عدم تناول كمية كافية من الماء قائلة “لو لم يكن هناك ماء، فلن يتمكن الطعام من الحركة عبر الأمعاء، وعادة ما يؤدي هذا إلى الإمساك”.

المرصد

تعليقات فيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

الوسوم

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق