تورّط نظاميين سابقين بأحداث معسكر العيلفون

 أعلنت اللجنة المكلفة بالتحقيق في أحداث معسكر العيلفون عام 1998م التي راح ضحيتها نحو 200 طالب ،عن تفاصيل جديدة بشأن الحادثة تتعلق باستجواب الأدلة الجنائية والإدلاء بإفادتها كأحد الشهود المهمة في القضية خلال تلك الفترة والقبض على بعض المتهمين.

 

وقد صرّح رئيس نيابة الثراء الحرام والمشبوه محمود سيد أحمد رئيس لجنة التحقيق إن اللجنة ألقت القبض على بعض المتهمين المتورطين في الأحداث من عسكريين ومنسقين، وستتخذ في مواجهتهم الاجراءات القانونية.

 

مؤكداً أن اللجنة قطعت شوطاً في إجراءات التحري والتحقيق تمهيداً لتوجيه التهم ومراحل التقاضي ومن ثم إحالة الملف إلى المحكمة للبت فيه بصورة نهائية.

 

القيادة

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى