تفاصيل صادمة.. سرقة أمتعة المسافرين بمطار الخرطوم

أقرّ مدير الصالات والتارمك بإدارة جمارك مطار الخرطوم عبد الرحمن بدوي عبيد، بوجود حالات سرقة حقيقية تحدث بالمطار للأمتعة، لكنّ تمّ الحدّ منها بإجراءاتٍ قاسية تجاه المتورّطين من الشرائح الأضعف التي تعمل في تفريغ الأمتعة، بعد رصدهم بكاميرات المراقبة وفصلهم نهائيًا من العمل.

 

وأوضح بدوي في تصريحاتٍ لصحيفة الصيحة الصادرة اليوم”السبت”، أنّه كانت تتمّ حالات دخول أشخاص للمطار بطريقة أو بأخرى وبانتحال شخصيات معينة بهدف السرقة.

 

وضبطت الشرطة متورّطين في هذه الجرائم كما ألقت القبض على امرأة دخلت المطار وسرقت من حقائب مسافرين أموالاً وذهبًا، وتمّ توقيف”مرافيد” مفصولين من العمل ولديهم بطاقات تمكّنهم من دخول المطار لأغراض السرقة.

 

وقالت صحيفة الصيحة إنّه تمّ رصد عدّة بلاغاتٍ مشهودة إذ تمّ تبادل الحقائب بين سودانية تحتوي حقيبتها على ذهب و”5″ آلاف دولار وأخرى من دولة إفريقية مجاورة، ولم تجد السودانية بعد عثورها على الحقيبة الذهب ولا العملات بعد الوصول إلى الأجنبية.

 

الصيحة

 

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

تعليق واحد

  1. من من العقوبة اساء الأدب لازم يكون الرادع قوي قبل الفصل لازم يتحاسب على السرقة و يطبق عليه قانون السارق و يتشهر عشان ما يتجرأ اي موظف على السرقة تاني و المطار واجهت البلد و الا الاشياء اللي تتسرق تكون أمانات يعني المسافر يكون طار ليهو و يشيل وش القباحة و الناس ما بتريح

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: