كمال الجزولي: معاكسات تؤخر تشكيل مفوضية العدالة الانتقالية

استعجل الخبير البارز في شؤون العدالة الانتقالية، كمال الجزولي ، استعجل تكوين مفوضية العدالة الانتقالية.

 

قائلاً إن هناك معاكسات أمام سن قانونها، حيث لم يتم برمجته لتقديمه في جلسة التشريعي المؤقت “الوزراء والسيادي” لإجازته. وقال إن المفوضية كان ينبغي أن تكون منذ اليوم الأول للحكومة الانتقالية لكننا لا زلنا نزحف ونحبو “بدون حتى التفكير في تكوينها”.

 

وكشف الجزولي ، تفاصيل لقائه برئيس الوزراء عبد الله حمدوك قبل أشهر، وتطرقه لضرورة الإسراع بالمفوضية، وعن زيارة وزير العدل نصر الدين عبد الباري له وتشاورهما بشأن القانون.

وذكر الجزولي بأن هناك “معاكسات ومعوقات لا حد لها على طريق عمل وزير العدل” تقف أمام تكوين المفوضية وسن القانون الذي أجيز عن مجلس الوزراء لكن لم تبرمج جلسة مشتركة لمجلسي السيادة والوزراء لإجازته.

واعتبر الجزولي شعار “الدم قصاد الدم ما بنقبل الدية” يناقض العدالة الانتقالية تماماً، وإذا ترسخ مع مرور الوقت فسوف يجعلها مستحيلة”.

الديمقراطي

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى