الشيوعي يدعو لمواصلة النضال لاستكمال (الثورة)

دعت فرعية الحزب الشيوعي في العاصمة السودانية الخرطوم، لمواصلة النضال والمضي في طريق استكمال الثورة، التي نجحت احتجاجاتها في عزل الرئيس عمر البشير عن الحكم.

السكرتير السياسي للحزب الشيوعي متحدثا في مؤتمر صحفي الأربعاء 26 أغسطس 2020م وعقدت فرعية الحزب في العاصمة المؤتمر الخامس أيام الخميس والجمعة والسبت، تحت شعار “نحو توسيع المشاركة السياسية للجماهير”.

وقالت فرعية الحزب بالعاصمة، في بيان، تلقته، الأحد: “أكد المؤتمر دعمه لنضالات الحركة الجماهيرية وشدد على مواصلة النضال والمضي في طريق استكمال الثورة، داعما لفترة الانتقال نحو وضع ديمقراطي يفضي إلى تداول سلمي للسلطة وسيادة حكم القانون”.

ودعا البيان  إلى الحفاظ على الديمقراطية ومكتسباتها و”تحقيق العدالة وتأكيد تطلعات أصحاب المصلحة الحقيقية وحقهم في صنع السياسات الكفيلة بخلق واقع أفضل في التنمية والسلام والعدالة الاجتماعية”.

وظل قادة الحزب الشيوعي ينتقدون باستمرار برامج الحكومة الخاصة بالوضع الاقتصادي والمنهجية المتبعة في مباحثات السلام مع الجبهة الثورية والاتفاق الذي تمخض عنها. وأشارت إلى استكمال مهام الثورة تتمثل في بناء الدولة المدنية وإزاحة العسكر عن طريق تحقيق أهدافها على أسس الحرية والسلام والعدالة، وذلك من خلال “المشاركة الحقيقية للجماهير في مفاصل وهياكل السلطة في مستوياتها القاعدية والمحلية والولائية وانجاز قوانين عادلة للحكم المحلي وتحقيق التنمية وحلحلة الأزمات المعيشية ومعالجة قضايا السكن”.

ويتقاسم قادة عسكريون قاموا بعزل الرئيس عمر البشير عن الحُكم في 11 أبريل 2019، استجابة لاحتجاجات شعبية كبيرة؛ حُكم البلاد مع ائتلاف قوى الحرية والتغيير، في فترة الانتقال. وأقر اتفاق السلام الموقع بين الحكومة السودانية والجبهة الثورية في 3 أكتوبر الجاري، أن تكون فترة الانتقال 39 شهر تُحسب من يوم التوقيع على الاتفاق، على أن تسود بنود اتفاق السلام على الوثيقة الدستورية التي توصل إليها القادة العسكريون وقوى الحرية والتغيير في أغسطس 2019.

سودان تربيون

 

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى