الدولار يطير بـ (جوبا) ويصل إلى (885) جنيهاً وقطعة الخبز بـ (10) جنيهات

أطلقت جبهة الخلاص المتمردة بدولة جنوب السودان سراح ثلاثة مدنيين من ضمنهما اثنان سودانيان، بحسب بيان لمنظمة الصليب الاحمر الدولية، وقال البيان ان الافراج تم يوم الثلاثاء الماضي بعد ان طلبت جبهة الخلاص المتمردة من المنظمة نقلهم، ولم يوضح بيان المنظمة تفاصيل اسماء المدنيين الثلاثة ومتى تم احتجازهم، وقال رئيس مكتب المنظمة في جوبا جيمس رينولدز ان دورهم كان ضمان الافراج بأمان للمدنيين الثلاثة، حيث تم نقلهم الى جوبا بموافقة الحركة المتمردة والجيش الحكومي، واوضح جيمس انه لم يشارك في اية عملية تفاوضية بشأن اطلاق المدنيين، لكنه تلقى اخطاراً بالتواصل من الحركة للافراج عنهم. وقامت المنظمة بابلاغ الجيش الحكومي لتنفيذ العملية، وفي ما يلي تفاصيل الاحداث الداخلية والدولية المرتبطة بدولة جنوب السودان أمس:

ازدياد العنف

كشف تقرير لمركز ستيمسون الامريكي عن ارتفاع العنف ضد المدنيين في دولة جنوب السودان في عام 2020م بشكل اضخم من عام 2019م، وقال المركز في تقريره الذي صدر امس (الاربعاء) ان استهداف المدنيين ارتفع الى (417) هجوماً مع اصابة (1620) شخصاً، وهو ما يعد اربعة اضعاف الهجمات التى تعرض لها المدنيون في عام 2019م التى كانت (138) واصابة (441) شخصاً، واضاف التقرير ان الهجمات وقعت في ولاية جونقلي وخاصة في منطقة البيبور الكبرى بموافقة القيادات الدينيين والقيادات الاهلية من القبائل المحلية، بجانب مشاركة من قوات حركة رياك مشار والجيش الحكومي التابع للرئيس سلفا كير ميارديت.

الدولار يطير

انخفضت العملة الوطنية بدولة جنوب السودان من جديد مع اتجاه الدولة لتغيير العملة في الفترة القادمة، حيث سجل الدولار الامريكي في السوق الموازي في جوبا صباح امس (الاربعاء) (885) جنيهاً بعد ان كان (575) جنيهاً امس الاول، وارجع المتعاملون الانهيار الجديد الى حركة التجار الذين بدأوا في شراء الدولار والعملات الاجنبية عقب اتجاه الحكومة لتغيير العملة المحلية، ومن المقرر ان يعقد الرئيس سلفا كير جلسة عاجلة لمجلس الوزراء امس (الاربعاء) لبحث تطورات الانهيار الاقتصادي.

ارتفاع أسعار الخبز

قرر اتحاد اصحاب المخابز في جنوب السودان رفع سعر الخبز مع ارتفاع الدولار الامريكي في السوق الموازي، حيث وصل سعر القطعة الواحدة للخبز مبلغ (10) جنيهات، وبحسب بيان الاتحاد فإن (50) قطعة أصبحت بمبلغ (500) جنيه.

تغيير النظام

دعا وزير التعليم العالي الاسبق بدولة جنوب السودان البروفيسور بيتر ادوك نابا الى تغيير النظام في البلاد باعتباره الحل الوحيد للازمة الاقتصادية في الدولة، وقال بروفيسور بيتر ان سبب الأزمة النظام الشمولي بقيادة الحزب الحاكم الحركة الشعبية لتحرير السودان، مشيراً الى ان الذين يحتفظون بالاموال في منازلهم هم رجال الاعمال الفاسدون الذين تدفع لهم الحكومة مقابل المشروعات الوهمية، وجعلت شعب جنوب السودان يعاني، وادت لعدم حصول الموظفين بالدولة على مرتباتهم لشهور.

معارك بين المليشيات

اندلعت معارك مسلحة بين مليشيات الحكومة في منطقة مايوت بولاية اعالي النيل بدولة جنوب السودان التى يقودها الجنرال جيمس اوشان بوت بسبب خلافات حول اموال الضرائب التى تجمعها المليشيات من التجار العابرين، وقال مصدر عسكري إن المواجهات اندلعت بعد ان قرر الجنرال اوشان اقالة الضابط والجنود الذين يتحصلون على الضرائب واستبدالهم بآخرين موالين له، ولم يكشف عدد القتلى والجرحى في تلك المعارك التى استخدمت خلالها الاسلحة الثقيلة، في وقت طالبت فيه القيادات الاهلية من الجنرال اوشان باخراج قواته لتجنب اصابة المدنيين، وبدوره ادان العميد ديسكون قلواك يواك الاحداث مطالباً باعادة الهدوء الى المنطقة.

زيارة حاكم جونقلي

زار حاكم ولاية جونقلي ديناي جوك شاقور معسكر النازحين التابع للامم المتحدة في مدينة بور عاصمة الولاية للمرة الاولى منذ توليه منصبه، وقال ديناي انه مستعد لإعادة الأشخاص الذين يريدون العودة لمنازلهم بدلاً من العيش في معسكر النازحين، مطالباً باخلاء منازل النازحين التى استولى عليها البعض حتى يتمكنوا من العودة اليها.
الجدير بالذكر أن أغلب النازحين الذين غادروا منازلهم ابان الحرب الاهلية قامت عائلات الجنود في المليشيات المختلفة بالاستيلاء عليها. وكان الرئيس سلفا كير قد طالبهم بالمغادرة لكن لم ترصد اية استجابة لتلك الطلبات.

المصدر: الانتباهة أون لاين

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى