الحكومة تفشل في توفير (الدولار) لإستيراد أهم سلعة

استهجن قطاع واسع من الأطباء القرار القاضي بإلغاء تراخيص (400) شركة دواء بنهاية العام الجاري، بحجة أن هناك (83) شركة فقط تعمل في مجال استيراد الدواء وبينما الـ (439) تقوم بتوزيع الدواء وأن جزء كبير من هذه الشركات تعمل في مجال المنشطات وأدوية الرفاهية.

وأكد صيادلة فشل الحكومة في توفير العملة الصعبة (الدولار) من اجل استيراد الدواء وقالوا أن سياسات وزارة الصحة حتى الآن في تخبط مستمر، والرؤية غير واضحة في مسألة استيراد الدواء وتحديداً الأدوية التي تحتاجها الصيدليات. ويرى مراقبون أن السياسات التي تضعها وزارة الصحة مرهونة بإقتصاد الدولة والخزينة الآن فارغة، ومن المتوقع ألا يستمر وزير الصحة الحالي حتي نهاية هذا العام في منصبه، دون حلحلة هذه القضايا والمعضلات التي تواجه المواطن السوداني.
وطالب اتحاد الصيادلة بضرورة الإلتفات إلى المتطلبات الأساسية بغض النظر عن المصادقات بالنسبة للشركات، ويجب الاهتمام والتركيز على ما يدعم المواطن وهذا في الباب المفتوح لإستيراد الأدوية التي تهم صحة المواطن من أدوية منقذة للحياة وغيرها .. الخ .

المصدر: الانتباهة أون لاين

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى