تفاصيل جديدة في قضية مقتل نظامي رجماً بالحجارة بالقرب من المول

طالب ممثلو دفاع المتهمين الثلاثة بمقتل نظامي خلال تظاهرات بالقرب من مول الواحة العام الماضي بقفل قضية الاتهام لعدم إحضارهم لبقية شهودهم.

يذكر ان المتهمين تم إيقافهم على ذمة مقتل الشرطي شريف باب الله، رميا بالحجارة بالقرب من مول الواحة للتسوق التجاري بالخرطوم، إبان موكب لتسليم مذكرة لمجلس الوزراء العام الماضي  .

وارجع الدفاع في طلبه للمحكمة بقفل قضية الاتهام إلى ان اجراءات هذا البلاغ اخذت عاما كاملا، وأن ممثل الاتهام وطيلة هذه الفترة لا يعرف عنوان بقية شهوده او اسمائهم بالكامل ولا اماكن عملهم، وأشار الدفاع إلى أن ذلك يدفعهم  للقول بما لايدع مجالا للشك بان الاتهام عجز عن احضار شهوده الذي ظل يبحث عنهم كمن يبحث عن ابرهة داخل كومة قش، والتمس الدفاع من المحكمة  اعطاء الاتهام فرصة اخيرة لاعلان بقية شهوده للجلسة القادمة.

في ذات السياق وافقت محكمة جنايات الخرطوم شمال على طلب  الاتهام بمنحه فرصه لاحضار بقية شهوده، وقطعت موعدا لسماعهم أواخر الشهر الجاري
وبحسب القضيه بأنه وفي يوم الحادثة قد تعرضت مجموعة من افراد ادارة العمليات بشرطة ولاية الخرطوم اثناء تادية واجبهم في تأمين مسيرة تسليم مذكرة الى مجلس الوزراء لاعتداء وحصب بالحجارة أدت الى إصابات متفاوتة لاكثر من (11) فردا بينهم الرقيب شرطة شرف الدين باب الله والذي تعرض لاعتداء مباشر من بعض المتفلتين ادى الى تعرضه لاصابات بالغة وتهشم في الجمجمة وتم اسعافة الى مستشفى الشرطة و حجزه بوحدة العناية المكثفة حيث فارق الحياة بتاريخ 4/12/2019.

ولفتت التحريات إلى مواصلة جهود الشرطة والقبض على المتهمين وفتح بلاغ ضدهم بالحادثة ومن ثم اخضاعهم للتحقيقات حولها وباكتمالها أحيلوا للمحاكمة.

الانتباهة

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى