منبر السلام يرفض زيادة الوقود ويطالب بالثورة على الحكومة

رفض منبر السلام العادل رفع الدعم عن الوقود الذي تم اعلانه رسمياً يوم الثلاثاء وطالب الشعب السوداني بمناهضة القرار والثورة على الحكومة. وقال المنبر في بيان تحصلت (الانتباهة أون لاين) على نسخة منه: (لقد تضاعف سعر الوقود بقرار الأمس حوالي عشر مرات من (28) جنيها لجالون البنزين إلى (252) جنيهاً، وإلى (207) لجالون الجازولين. لم تكتف هذه الحكومة بذلك إنما رفعت السعر التجاري للبنزين إلى (540) جنيها و(477) لجالون الجازولين، الأمر الذي سيتسبب في اشتعال السوق الأسود الذي سيقتات من السعر المدعوم ليروي ظمأه ويتقلب بين السعرين المدعوم والتجاري).

تعرف على المحطات العاملة بالوقود التجاري

وأضاف البيان: (ليس ذلك فحسب، فإن هذه خطوة بإتجاه التحرير الكامل نحو السعر التجاري، فبمثلما رفع الدعم أول مرة من (28) جنيه لجالون البنزين إلى (128) جنيه، ورفع الآن إلى (252) سيرفع مرة أخرى نحو السعر التجاري البالغ (540) جنيها لجالون البنزين وإلى (477) لجالون الجازولين. وزيادة اسعار الجازولين أخطر وأدهى وأمر لأنه متعلق بالنقل العام وبالإنتاج الزراعي والصناعي).
وقال البيان: (وبما أن هذه خطوة نحو التحرير الكامل للوقود وربما القمح والدقيق فإن الكوارث ستتلاحق على هذا الشعب ما لم يقتلع الحكومة بثورة هي اليوم أوجب مما انفجرت بسببه في ديسمبر 2018م).

منبر السلام العادل لقحت: التطبيع يمثل انقلاباً عسكرياً كامل الدسم

وأضاف البيان: (لا تزال ترن في آذاننا هتافات حكام اليوم من القحاتة وهم يرفضون في هبة سبتمبر 2013م التي شارك فيها المنبر أي إتجاه لرفع الدعم عن الوقود، ولكنهم دون أدنى حياء ينكصون على أعقابهم، في تناقض عجيب بين أقوالهم وأفعالهم، ويرفعون الدعم عن الوقود بصورة غير مسبوقة في تاريخ السودان. إن تمرير هذا القرار وعدم اقتلاع هذه الحكومة يمثل إنتحاراً للوطن والمواطن).
وقال المنبر: (إن دواعي الثورة الآن أعظم مما كانت عليه في أي يوم الأيام ، فهلا استنقذتم أنفسكم من هؤلاء الذين خربوا عليكم دينكم ودنياكم)؟.

المصدر: الانتباهة أون لاين

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى