منسقية اللاجئين والنازحين بدارفور تتمسّك بمحاكمة البشير في لاهاي

قال المراقب العام لمنسقية النازحين واللاجئين بدارفور، مطر يونس علي، إنّهم يتابعون من كثبٍ كلّ ما يصدر من الحكومة السودانية بخصوص المطلوبين للمحكمة الجنائية الدولية، وإنّ تحقيق العدالة بالنسبة إليهم هو إرسال المشتبه بهم إلى لاهاي.

 

وقال في تصريحاتٍ لصحيفة الحداثة الصادرة اليوم”الأثنين”، إنّهم كانوا سعداء كضحايا بزيارة المدعية العامة للبلاد، وأشار إلى أنّ بعض التصريحات كانت مرضية لهم، وأخرى كانت تنّم عن عدم تسليم المطلوبين للمحكمة.

 

وشدّد المراقب العام لمنسقية النازحين واللاجئين على أنّ مسألة العدالة ليست أمرًا للاستهبال أو الصفقات السياسية، وأنّ هذه حقوق للضحايا، فيما أكّد رفضهم جملةً وتفصيلاً لأيّ محكمةٍ مختلطة أو بمشاركة قضاة سودانيين، وأنّهم متمسّكون بخيارٍ وحيدٍ وهو إرسال البشير وبقية المتهمين للمحكمة الجنائية الدولية.

 

الحداثة

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى