مخابز في ولاية الخرطوم تنفذ إضرابها و تغلق أبوابها بوجه المواطنين

نفذت عدد من مخابز ولاية الخرطوم الإضراب عن العمل اليوم السبت مما خلق أزمة حادة في الخبز بمدن الخرطوم الثلاث. وقال شهود عيان ان عدد من المخابز أغلقت أبوابها في وجه المواطنين منذ ليل الجمعة.

ومؤخرا أعلنت شعبة المخابز بولاية الخرطوم، الخميس، خروج مخابز بالولاية من دائرة الانتاج اعتبارا من السبت افرادا أو جماعات حسب مقاومة كل مخبز لظروف العمل وتسعيرة الخبز. وكشف الأمين العام للجنة التسييرية لشعبة أصحاب المخابز الباقر عبدالرحمن إبراهيم بحسب وكالة السودان للأنباء، عن إجراء اتصالات مكثفة بواسطة إن اللجنة وغرفة الدقيق واتحاد الغرف الصناعية، مع ولاية الخرطوم ممثلة في غرفة الدقيق و الأمين العام لاتحاد الغرف للوصول لنتائج إيجابية.

وأشار إلى أن ولاية الخرطوم تتحمل مسؤولية خروج المخابز عن دائرة العمل وذلك لعدم تعاطيها مع أسعار مدخلات الإنتاج والتي تتغير بصورة مستمرة، ونوه الباقر إلى أن اللجنة أجريت اتصالات مكثفة مع حكومة ولاية الخرطوم لمعالجة تكبد أصحاب المخابز خسائر كبيرة في صناعة الخبز، معربا عن أمله أن تستعجل الولاية تنفيذ توصيات الشعبة الخاصة بتسعيرة الخبز والتي كانت قد دفعت بها لوالي الخرطوم.

وذكر الباقر أن تسعيرة قطعة الخبز بجنيهان عندما كان جوال الدقيق عند وصوله المخبز بمبلغ (550) جنيه وحاليا بلغ (690) جنيها، وأن سعر كرتونة الخميرة وقتها (2700) وحاليا ستة الف و(300 )، بينما تبلغ جركانة الزيت في ذلك الوقت 1800جنيه، ووصلت حاليا خمسة آلاف جنية، وقال إن هناك زيادات في اسعار العمالة وايجار العقارات فضلا عن مشاكل الغاز التى لم تحسم حتى الآن.

المصدر :السودان الجديد

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى