في مشهدٍ مهيبٍ.. السودان يُودِّع الإمام الصادق إلى مثواه الأخير

شيّع السودان، رئيس حزب الأمّة القومي، وزعيم الأنصار الإمام الصادق المهدي إلى مثواه الأخير بمدينة أم درمان في قبة المهدي، بعد أداء صلاة الجنازة بميدان الخليفة.
وتوافد الآلاف منذ الأمس وحتى الفجر اليوم إلى مدينة أم درمان لوداع الإمام الصادق، وسط تهليل وتكبير وترديد: “شيّعنا حقاني إلى الحق”.

وكانت قد جرت مراسم تشييع رسمية بمطار الخرطوم، حضرها عدد كبير من المسؤولين، على رأسهم رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول عبد الفتاح البرهان ورئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك وعدد من الوزراء وقيادات قوى الحرية والتغيير.

وتوفى زعيم حزب الأمة في الساعات الأولى من فجر أمس الخميس بدولة الإمارات العربية متأثراُ بإصابته بـ(كورونا) التي أصابته في نهاية شهر أكتوبر الماضي.

وأعلن مجلس الوزراء، الحداد العام لمدة (3) أيام؛ لوفاة حكيم الأمة، الصادق المهدي زعيم حزب الأمة القومي، رئيس الوزراء الأسبق.

 

السوداني

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى