وفاة كل المصابين بكورونا داخل العناية المركزة بمستشفى في مصر

تداول رواد مواقع التواصل في مصر فيديو صادم يوثق وفاة جميع المرضى داخل غرفة العناية المركزة في مستشفى العزل بالحسينية، بمحافظة الشرقية.

 

ويظهر في الفيديو أحد الأشخاص وهو يقول “كل اللي في العناية مات.. مفيش إلا الممرضين”، في حين تدور الكاميرا بين أجساد هامدة لمرضى فارقوا الحياة، في حين يحاول البعض إنقاذ مريض آخر، وتجلس ممرضة القرفصاء في حالة صدمة.

 

من جانبه، أعلن الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، وفاة 4 مرضى بفيروس كورونا في العناية المركزة بقسم العزل بمستشفى الحسينية، وفقا لوسائل إعلام مصرية، نافيا وفاة كل مرضى العناية المركزة بالمستشفى.

 

فيما قال أحمد ممدوح، مصور الفيديو المتداول، للوفاة الجماعية بكورونا في العناية المركزة بمستشفى الحسينية، بمحافظة الشرقية، والذي تواجد بالمستشفى وقت الواقعة، إنه تواجد في المستشفى وقت الحادث من أجل الاطمئنان على شقيقة والده والتي كانت من بين المرضى ، وفق موقع “مصراوي” .

 

نقص الأكسجين

وأضاف أنه وعدد من أهالي الحالات المحجوزة، تواصلوا مع إدارة المستشفى، بسبب نقص الأكسجين، وكان رد المستشفى أن السيارة التي تقل الأكسجين على وصول.

وأوضح ممدوح، :”أنه أثناء وقوفه ونجل شقيقة والده بعد وصول سيارة الأكسجين، إلى المستشفى، وبدء ضخه بالمواسير المخصصة له، تفاجأ بأحد الأشخاص يخبرهم بوفاة جميع الحالات بالعناية المركزة، فتوجهوا مهرولين للعناية فوجدوا جميع الحالات فارقت الحياة”، عدا حالة واحدة، وحاول طبيب العناية وطاقم التمريض إسعافها لكن توفيت أيضًا.

 

وتشهد مصر التي دخلت الموجة الثانية من كورونا ارتفاعا كبيرا في عدد الإصابات بالفيروس، فقد سجلت 1407 حالات إصابة جديدة خلال 24 ساعة الماضية، ليصل إجمالي عدد الإصابات نحو 141 ألف حالة إصابة وحوالي 7700 حالة وفاة.

البيان

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى