والي شرق دارفور: قدمت استقالتي بسبب الوضع المزري

قال والي شرق دارفور محمد عليو, إن الولاية رغم التحديات الماثلة إلا أنها تعيش في استقرار أمني كبير.

وذكر عليو, خلال مخاطبة عبر الهاتف لورشة حماية المدنيين بالضعين أمس، أن حكومة الولاية دفعت بمذكرة مطلبية تحوي كل المشاكل التي تواجه المواطنين بالولاية إلى الحكومة الاتحادية ممثلة في مجلس الوزراء وديوان الحكم الاتحادي بهدف إحاطتهم بالمشاكل الآنية والتحديات التي تواجه مواطني الولاية.

 

وقال إن حكومة الاتحادية بكل مستوياتها ستناقش المذكرة التي رفعت وسيتم الرد عليها خلال الفترات القادمة.

وأكد أن سبب دفعه إلى تقديم استقالته هو الوضع المزري الذي يحيط بمواطني الولاية في عدم مقدرة حكومة الولاية وحكومة المركز على تقديم أبسط الخدمات الضرورية المتمثلة في الكهرباء والمياه والطرق والرعاية الصحية في المحليات وكافة مقومات البنية التحتية للمواطنين في الولاية.

الانتباهة

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى