البرهان: قفل الحدود وانتشار القوات المسلحة تم بتنسيق مع رئيس الوزراء الإثيوبي

كشف رئيس مجلس السيادة، الفريق عبد الفتاح البرهان، عن اتفاق بين السودان ورئيس مجلس الوزراء الإثيوبي  أبي أحمد، بقفل الحدود المشتركة وأكد أن ذلك ماقامت به القوات المسلحة، ونفى  وجود أجندة خفية في النزاع بين السودان وإثيوبيا على الحدود الاثيوبية السودانية.

أكد البرهان خلال مخاطبته نفرة دعم القوات المسلحة نظمها (اتحاد اصحاب العمل السوداني) بقاعة الصداقة مساء اليوم (السبت) أن انفتاح القوات المسلحة على الحدود الشرقية تم بعد اتفاق مع رئيس الوزراء الأثيوبي أبي احمد خلال لقائه الأخير معه في أديس أبابا قبيل بداية الانتشار، وقطع بأن الخطوة سبقتها اجتماعات في الخرطوم، وأعلن أن انفتاح القوات المسلحة في الحدود الشرقية تم بتنسيق كامل بين القوات المسلحة والقيادة السياسية والتنفيذية بالبلاد، ونفى أن تكون هناك جهة خارجية قادت السودان لبسط سيطرته على منطقة الفشقة.

وأكد البرهان أن السودان ليس لديه أي مصلحة لمحاربة أي دولة من دول الجوار، وشدد على أهمية وضع العلامات الحدودية وقال (هذا حق من حقوقنا)، وأضاف (السودان منفتح على إثيوبيا ولكن الحق حق والفضل فضل).

وقال البرهان إن القوات المسلحة كانت تحتاج لمثل هذه المبادرة الشعبية للوقوف بجانبها وأشار إلى أنها تعطي القوات المسلحة الدافع لتنطلق لأداء أدوارها الوطنية في الحفاظ على السودان وعلى لحمته وعلى شعبه والحفاظ على ثورة ديسمبر المجيدة التي نعتبر اننا كلنا شركاء فيها كلنا.

وناشد البرهان مواطني مدينة الجنينة حاضرة ولاية غرب دارفور بالتهدئة وضبط النفس في اعقاب اشتباكات قبلية اندلعت صباح اليوم.

المصدر: باج نيوز

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى