ارتفاع ضحايا أحداث الجنينة إلى (159) قتيلاً و(202) جريح

أعلنت لجنة أطباء غرب دارفور، عن ارتفاع ضحايا أحداث مدينة الجنينة إلى (159) قتيلاً و(202) جريح، فيما أعربت وزارة الخارجية عن أسفها للتطورات الأمنية المُقلقة التي حدثت بين بعض مكونات المجتمع في ولايتي جنوب وغرب دارفور، والتعديات التي وقعت في مدينة الجنينة وسقوط الضحايا من القتلى.

وقالت اللجنة في بيانٍ أمس، إنّ المستشفيات ما زالت تواصل استقبال ضحايا الأحداث الدموية التي تشهدها مدينة الجنينة والمناطق المجاورة. وأوضحت أن المستشفيات استقبلت جثامين (٢٩) من القتلى، إضافةً إلى وفاة أحد الجرحى في مستشفى السلاح الطبي، فضلاً عن وصول (٥) من الجرحى خلال الـ٢٤ ساعة الماضية، ليرتفع عدد القتلى منذ بداية الأحداث في السادس عشر من يناير الجاري إلى (159) قتيلاً، وعدد الجرحى إلى(202) جريح، حالات بعضهم حرجة. وأشارت اللجنة إلى أنّه تمّ تحويل (16) حالة إلى الخرطوم من أجل تلقى رعاية طبيّة متقدّمة.

وأشادت الخارجية في بيان صحفي أصدرته أمس بتعاطُف المجتمع الدولي مع ضحايا الأحداث ومع الجهود المبذولة لاحتوائها.

المصدر: صحيفة الصيحة

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى