إغلاق 90% من مراكز ذوي الإعاقة

كشف رئيس الاعاقة الذهنية والخبير في شؤون الاعاقة والمرأة والطفل د. ياسر موسى عن  إغلاق أكثر من ٩٠٪ من مراكز التأهيل بسبب الإفلاس التام والايجارات الباهظة والتكاليف العالية ، فضلاً عن حرمان غالبية أطفال الاعاقة الذهنية من حقهم في التعليم والتأهيل، وقال:   لـ” الجريدة” تسببت زيادة أسعار الوقود في ارتفاع تكلفة ترحيل الأطفال ذوي الإعاقة الذهنية وبلغت في حدها الأدنى ٢٠ الف جنيه للشهر للطفل الواحد، وأضاف: للأسف أهل الطفل لا يستطيعون دفع هذه التكاليف.

وانتقد موسى عدم تحرك الحكومة الانتقالية إزاء أزمتهم وهي تسمع بانهيار إمكانيات مراكز التأهيل ذات الطابع الخيري وعدم قدرتها على تقديم الخدمة.
ومن جهتها كشفت مسؤول المرأة شؤون الطفل اتحاد الاشخاص ذوي الاعاقة البصرية سارة محمود السيد، عن سقوط  أحد الاشخاص ذوي الاعاقة البصرية في بئر” مما أدى الى وفاته أمس، وشددت على الحكومة الانتقالية بضرورة ردم البرك لتجنب الاشخاص ذوي الاعاقة البصرية المخاطر.

الجريدة

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى