الموارد المعدنية تناهض استخدام الزئبق وتوجه ببدائل مفيدة

شدد مدير الشركة السودانية للموارد المعدنية مبارك أردول على أهمية سلامة العاملين في قطاع التعدين بشقيه الأهلي والمنظم.

وقال في انطلاق حملة الإرشاد التعديني لولاية القضارف أمس، إن ربع سكان السودان مرتبطين بنشاط التعدين وهو أمر يُلقي بمسئوليات كبرى على الشركة للاضطلاع بدورها في الإرشاد والتوعية للحفاظ على سلامة الإنسان والبيئة المحيطة.

وأكد أردول ضرورة استخراج بطاقات إلكترونية لحصرهم وتطوير استثماراتهم بتمليكهم أراضٍ من قبل الدولة في إطار منظومة التعدين الصغير، مشددا على أهمية الالتزام بالحيطة والحذر والالتزام بالموجهات الأمنية، منبهاً لضرورة التعاون المشترك مع كافة المؤسسات المعنية في القضارف والتعاطي مع المعدنين بسهولة في الخطاب الإرشادي وتبسيط المعلومات بما يحقق رفع الوعي التعديني، واضاف : شعار الحملة سلامتك وصحتك أغلى من الذهب يأتي ضمن الأهمية التي توليها الشركة السودانية للحفاظ على سلامة المعدنين وتشجيعهم على الإنتاج الآمن، مشيرا لاهمية تطوير قطاع التعدين التقليدي والأهلي بتنظيم الندوات وورش العمل من أجل مناهضة استخدام مادة الزئبق وإيجاد بدائل مفيدة اقتصادياً ومقللة من الآثار البيئية.

وأكد مدير الادارة العامة للبيئة والسلامة د. الصادق أحمد محمد أهمية حملة الإرشاد التعديني لرفع الوعي والمساهمة في التقليل من حوادث التعدين التقليدي وصولاً إلى تعدين آمن ، مبيناً أن القضارف تعد واحدة من الولايات التي تعاني من عدم الاستقرار وهشاشة التكوين الصخري في منطقة التعدين التقليدي، وقال إن معظم الحوادث تقع جراء انهيار الآبار والاختناقات.

 

السوداني

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب



اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى