اغتيال شقيقين سودانيين في قطر بسبب الرواتب

في حادثة اغتيال بشعة لقي الأخوين كمال وسامي علي ابشر مصرعهما ذبحا على يد باكستاني يعمل معهما في شركة خاصة بدولة قطر.

وحسب مقربون من الضحايا فان الاخوين يعملان موظفين بالقطاع الخاص بدولة قطر منذ عدة سنوات.

ووقعت الحادثة حين زار الشقيق الاكبر كمال شقيقه سامي بمكتبه خلال ساعات نهار امس الاثنين لقرب مكان عملهما .
وقال مقربون منهما انه عندما تأخر سامي في العودة الي البيت ظهرا لتناول الغداء ثم العودة للدوام الثاني حسب نظام الشركة التي يعمل بها ، ظلت زوجته تتصل به على هاتفه دون رد فسارعت بالإتصال بشقيقه الاكبر كمال ولكن دون جدوى فهاتفه لا يرد.
فسارعت الزوجة بالاتصال بصاحب الشركة القطري، الذي خف لمبني الشركة ليجد سيارة أحد الاخوين سامي امام الموقع والمكتب مغلق بالكامل.

اتصل صاحب الشركة بالشرطة التي حضرت وكسرت البوابة لتجد ان الشقيقين مذبوحين وغرقى في دمائهما .
صاحب الشركة قال بحسب مقربون من الضحايا بان رواتب الموظفين والعمال مع الموظف سامي والذي من المفترض صرفها عصر امس .
واكدوا وجود كاميرات مراقبة بالشركة كشفت هوية الجاني وهو باكستاني كان يعمل بالشركة وتم فصله وكان يتابع حركة الرواتب وميقات صرفها، وبعد القتل نهب كل الاموال الموجودة بخزينة الموظف وسافر بعد ساعة إلى باكستان عبر مطار الدوحة.
وعلي وجه السرعة تمكنت المباحث من ضبط سجلات الخروج بالمطار وعلمت بسفره والمدينة التي تقصدها الرحلة في الباكستان.

وبوجه السرعة تمت الترتيبات مع شرطة الباكستان والقبض على الجاني لحظة وصوله الى مطار بلاده لإعادته مخفورا الى الدوحة .
ونعت اللجنة الإدارية للتغيير والخدمات بالثورة الحارة السابعة ام درمان القتيلين كمال وسامي على أبشر.

وأكدت اللجنة في تعميم صحفي تعرض سامي وكمال لحادث غشيم آثم يوم الاثنين 1 فبراير 2021م بدولة قطر ذبحا على يد أحد عديمي الإنسانية.

وتوجهوا بالشكر للشرطة القطرية لاعتقال الجاني بعد ساعات من سفره إلى باكستان.
FB IMG 1612346455399

FB IMG 1612346461821
تاق برس

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى