مقتل 14 مدنياً برصاص مسلحين في ولاية جنوب دارفور ونداء عاجل لاخلاء الجرحي

بحثت مفوضية العون الانساني بولاية جنوب دارفور مع المنظمات الانسانية الدولية ذات الصلة تقييم الأوضاع الإنسانية والأمنية بمنطقة شرق جبل مرة التي شهدت هجمات مسلحة أدت الي نزوح المدنيين الي شمال وجنوب دارفور الاسبوع الماضي.

وأكد ، مفوض العون الانساني بولاية جنوب دارفور كرم الدين آدم كرم الدين أن المفوضية بحثت مع الجهات ذات الصلة عملية التدخل الإنساني في منطقة شرق جبل مرة من خلال إرسال فرق المسح وتقييم الوضع الانساني علي ارض الواقع.

وقال كرم الدين في تصريح لـ (سونا) إن هناك نزوحا بسبب صراع أهلي بالمنطقة يتعلق بسرقات مواشي تحولت الي هجمات مسلحة أدت الي نزوح عدد من المدنيين، مشيرا أن المفوضية تعمل في عمل مشترك مع الجهات الإنسانية لتحديد حجم النزوح.

من جهتهم طالب مواطنو محلية شرق جيل مرة بولاية جنوب دارفور الجهات الحكومية والمنظمات الانسانية بضرورة التدخل العاجل لإخلاء الجرحى، وتقديم مساعدات انسانية للمدنيين الفارين جراء هجمات مسلحة شهدتها المنطقة.

وقال ، ممثل اللجنة المحلية بشرق جبل مرة الدكتور عبدالله التجاني في مؤتمر صحفي بنيالا، إن مسلحين هاجموا قرى شرق جبل مرة مما أدى لمقتل نحو (١٤) مدنيا من قرى المنطقة مشيرا الي نزوح آلاف المواطنين الي قرى،( بلي السريف، شنقل طوباي ومدينة مرشينج) يعيشون أوضاع إنسانية سيئة للغاية..

المصدر : الانتباهة

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى