لجنة إزالة التمكين تنفي تحركات الجيش لاعتقال صلاح مناع

قطعت لجنة إزالة التمكين بعدم صحة ما تناقلته وسائط إعلامية، بشأن تحرك قوة من الجيش لاعتقال عضو لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو 1989 واسترداد الأموال العامة صلاح مناع.

وقال مناع في تغريدة على (تويتر) مساء اليوم (الأربعاء) أن دعم لجنة ازالة التمكين واجب على كل مكونات الدولة السودانية وقال (أي تراجع يعني عودة النظام البائد علي ظهر  التراخي وعدم تفعيل الأجهزة  والقوانين  وعدم بسط هيبة الدولة يبعث الأمل في نفوس الأموات).

وأضاف : (إن إعلام الزيف الذي تحكم ثلاثين عاما في البلاد والعباد مازال يمارس الاكاذيب والشائعات).

وأكد اللجنة في تعميم صحفي تحصل عليه (باج نيوز)، إن هذا الحديث لا أساس له من الصحة ، وأوضحت أن ضو اللجنة العليا التفكيك كان في مأمورية تخص اللجنة خارج الولاية، عاد منها أمس وهو يمارس عمله كالمعتاد، وقال البيان (لم تتصل به أي جهة للقبض عليه أو استدعائه).

وقطعت اللجنة بأن مناع يؤدي دوره في تفكيك نظام الثلاثين من يونيو واسترداد الأموال العامة، وفقا للقانون المجاز للجنة وسلطاتها.

وأكدت اللجنة أن أبوابها مفتوحة للصحفيين والإعلاميبن ويمكنهم الحصول على أي معلومات عبر اللجنة الاعلامية، وبمقرها الرئيسي بالمجلس التشريعي ولاية الخرطوم، شارع الجمهورية.

وقالت إن معركة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو لا يمكن اختزالها في أفراد بل هو مشروع أصيل تبناه الشعب عبر ثورته المجيدة و(هذه اللجنة موجودة بأرادة الشعب التي ترجمتها نصوص الوثيقة الدستورية وهي تفكيك بنية التمكين السياسي والأمني والاقتصادي لنظام الثلاثين من يونيو).

المصدر: باج نيوز

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى