وزير التربية والتعليم: الحملة ضديّ والقرايّ من أجلّ مخطّط أكبر

أكّد وزير التربية والتعليم، محمد الأمين التوم، إنّ المناهج الجديدة وجدت قبولاً بين التلاميذ وأنّ المعلمين والمعلمات، فوجئوا بأنّ الحملة التي حيكت ضد المناهج، لا أساس لها، كما وصفوها بالشيّقة والرشيقة.

 

وتمسّك الوزير، في تصريحاتٍ لصحيفة الحداثة الصادرة، السبت، بأنّ قرار رئيس الوزراء بتجميد مقترحات المناهج الجديدة غير موفق، وأنّه بإمكانه استفساره عن ما يريد.

وأضاف” حتى اللغة التي استخدمت في البيان المشار إليه بخصوص تجميد المناهج لم تكن موفقة”.

 

واعتبر أنّ جهود مدير المركز القومي للمناهج، عمر القراي، كانت محورية، وأنّ الهجمات التي استهدفته لا أساس لها، بدليل أنّه لم تأت جهة لتضع تصوّرًا دقيقًا للمناهج بعد الإطلاع عليها، لم تقدّم أيّ جهة نقدًا موضوعيًا لها.

 

وتابع” إنّ الحملة ضد القرايّ والوزير لم يكن لها علاقة بالمناهج، لقد أعدت من أجلّ مخطط أكبر يحاول استهداف وإجهاض الثورة”.

 

باج نيوز

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى