مقاومة سوق ليبيا تحذر من تجديد عقودات (دكاكين) مملوكة لنافذين بالنظام البائد قيمتها 10 ترليون

هددت لجان مقاومة سوق ليبيا بإغلاق السوق في حال اقدام والي الخرطوم ايمن نمر على تجديد عقودات عقارات الشريط الخدمي والاخضر بسوق ليبيا والمملوكة لنافذيين في النظام البائد حجزتها نيابة مكافحة الفساد ، وبحسب المستند الذي تحصلت (الجريدة) على نسخه منه أمس فان تلك العقارات التي توجد بها عدد من الدكاكيين تحمل الارقام
(1060،1059)، ( 1060 ) ، (1016( (1062 ) ، ( 1063 )، (1064 ) (1065) تم حجزها بواسطة نيابة مكافحة الفساد والتحقيقات المالية بتاريخ ١٣/١٠/٢٠١٩ بموجب البلاغ (٢٠١-٢٠١٩( تحت المادة (٤٧)إجراءات، ونوهت مقاومة ليبيا إلى أن نص قانون مكافحة الفساد يمنع اي شخص كائنا من كان تجديد عقودات الشريط الخدمي والاخضر بسوق ليبيا الا بعد اكتمال مرحلة التقاضي.

وفي السياق أكد القيادي بمقاومة سوق ليبيا محمد احمد باعوضة تلقيهم معلومات مؤكدة تفيد بأن والي الخرطوم التقى ببعض أصحاب تلك القطع المحجوزة وتمت مناقشة تجديد عقودات الدكاكيين التي شيدت فيها ، وقال باعوضة لـ(الجريدة) نحن نعارض بشدة تجديد عقودات الشريط الخدمي والاخضر بالسوق استنادا على قرار نيابة الفساد والتحقيقات المالية ، ولفت إلى إن القطع المذكورة بها شبهة فساد وتعدي واضح علي ميدان السوق ، وأردف قيمة عقودات الدكاكيين تقدر بـ10 ترليون جنيه ،ولوح باغلاق السوق نهائيا في حال عدم استجابة الوالي بوقف تجديد العقودات الى حين فراغ النيابة من عملها .

الجريدة

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى