الحكومة :عمليات البحث عن جثث وضحايا بمنجم ذهب الليري مستمرة

اعلنت الشركة السودانية للموارد المعدنية ان عمليات البحث عن جثث وضحايا في منجم الليري بجنوب كردفان ما زالت مستمرة ،نافية في ذات الاثناء الانباء التي تتحدث عن وجود أكثر من 20 جثة تحت الركام الناتج من انهيار آبار للتعدين التقليدي بمنجم التجارية بقرية أم قُجَّة بمحلية الليري بولاية جنوب كردفان.

وقالت الشركة في بيان تلقته (الانتباهة اون لاين) ان عمليات البحث الاولي اسفرت عن العثور عن ضحيتين للحادثة هما (أحمد محمد رجب، وعلي بلال ) وسبق وان دون ذويهما بلاغ بفقدانهما وهو البلاغ الوحيد في المنطقة .

وذكر البيان : (رغم العثور على الجثتين إلا أن عمليات البحث والحفر مازالت مستمرة ووصلت حتى قاعدة الآبار ولكن لم يتم العثور على جثث أخرى رغم أن البلاغات الرسمية المدونة في مضابط الشرطة كانت عن فقد هذين الشخصين فقط) .

وابانت الشركة السودانية للموارد المعدنية ان المنجم الذي وقعت فيه الكارثة الإنسانية يضم ما بين 8 إلى 10 بئراً تم حفره منذ أربعة شهور ويقع داخل قرية واحدة، بمساحة 600 متراً مربعاً.

وتبرأت الشركة من استخراج تصاريح العمل في المنجم لمخالفته لمعايير السلامة ،واكدت انه تم اخلاؤه من المعدنيين وتم إغلاقه بواسطة الشرطة والإدارة الاهلية ووضع حراسات عليه بواسطة الشرطة، ولكن بعض المعدِّنيين كانوا يقصدون المنجم في الساعات الأولى من الفجر ويقومون بعمليات التعدين المخالفة للقانون مما أدى إلى وقوع الحادث الماسأوي.

المصدر: الانتباهة أون لاين

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب



اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى