مجلس الوزراء : أموال التمكين (السائلة) المستردة لا تكفي لاستيراد باخرة جازولين

كشف المستشار الاقتصادي لمجلس الوزراء “آدم حريكة” عن أن الشركات الحكومية المدنية خارج سلطة وولاية وزارة المالية أكثر من عدد الشركات العسكرية.

 

وقال إن الأموال “السائلة” التي استردتها لجنة إزالة التمكين لا تكفي لاستيراد باخرة جازولين، موضحاً أن الأصول الثابتة كبيرة لكنها تحتاج إلى وقت وإجراءات قانونية حتى تدخل دورة الموازنة.
وأوضح “حريكة” في منبر مراقبة الموازنة بمقر منظمة (فريدريش ايبرت) بالخرطوم امس (السبت) أن عددا كبيرا من الشركات التابعة لوزارة الطاقة خارج سيطرة وزارة المالية، لافتاً إلى شروعهم في مراجعتها أولا قبل الشركات العسكرية.

وكشف عن أن عددا كبيرا من شركات الجيش لا تدفع ضرائب، وقال إن الجيش سلم وزارة المالية معلومات مهمة حول شركاته، مؤكدا إلغاء الاعفاءات الجمركية والضريبية التي كانت تتمتع بها هذه الشركات.

وقال “هذا لا يعني اننا سنصمت عن الشركات التابعة للجيش”، وأضاف أن وزارة المالية حالياً تعمل على إعادة كل الشركات الحكومية “عسكرية ومدنية” مشيراً إلى أن القضية تحتاج لوقت طويل.

 

السوداني

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى