عبد الله حمدوك يصدر قراراً بشأن “أموال نظام المخلوع”

أصدر عبد الله حمدوك، رئيس مجلس الوزراء السوداني الانتقالي، قراراً بشأن أموال نظام المخلوع “أموال البشير”.

وبحسب بيان صادر من مكتب حمدوك، فإن القرار يقضي بتأسيس شركة “السودان القابضة لاستلام وإدارة الأموال والأصول المستردة” من نظام الرئيس المخلوع عمر البشير، وفقاً لـ“سبوتنيك”.

هذا وقد لفت بيان حمدوك إلى أن الشركة ستؤول ملكيتها لصالح الحكومة الانتقالية، ممثلة في وزارة المالية، وذلك بموجب قررات لجنة إزالة تمكين نظام الانقاذ.

وأشار رئيس مجلس الوزراء، إلى أن تلك الشركة سيكون لها ميزانية مستقلة من مواردها الذاتية.

كما حدد أن مجلس رئاسة الشركة سيتكون من ممثل وزارة المالية السوداني، وممثل من وزارة العدل، وممثل من وزارة الزراعة والموارد الطبيعية.

بالإضافة إلى ممثل من وزارة الطاقة، وممثل من وزارة التجارة، وممثل من بنك السودان، وممثل لجنة تفكيك نظام 30 يونيو 1989، وخبير مالي، وخبير استثماري، وخبير مصرفي، وخبير إداري.

ومن المنتظر أن يعين حمدوك رئيس مجلس إدارة هذه الشركة، على أن يكون الشخص المعين، شخصية وطنية وقومية، صاحب خبرة كافية في إدارة الأصول والاستثمار.

وعلى صعيد منفصل، خلافات حادة يشهدها السودان بين وزارة المالية وشركات استيراد الوقود التجاري، حول سعر بيع الوقود.

ووففاً لمصادر صحفية، وصفت الخلاف بين المالية وشركات استيراد الوقود التجاري بالـ”العاصف”، بشأن وضع تسعيرة جديدة للوقود، بحسب ما أورد “أخبار السودان”.

هذا وقد طالبت شركات استيراد الوقود بتحديد سعر الوقود، وفقاً لسعر الدرهم لليوم، أي بواقع “105” جنيه سوداني.

وفي المقابل رفض المالية السعر، لأن موافقتها تعني زيادة جالون البنزين إلى 800 جنيه، مطالبة بالاستمرار بالسعر المعمول به الآن وهو “75” جنيهاً للدرهم.

ومن جهتها أشارت المصادر إلى أن المخزون الاستراتيجي من الوقود التجاري بالمستودعات، سينتهي بعد أيام قليلة.

كاشفة عن أن الشركات استوردت 3 بواخر جديدة، إلا أنها ما زالت محل الخلاف حول التسعيرة.

وفي السياق أعلنت وزاة الطاقة والتعدين السودانية، الأسبوع الماضي، عن اقتراب موعد تشغيل مصفاة الخرطوم الجيلي والتي من المتوقع تشغيلها بعد 24 يوما

هذا وقد قال وكيل وزارة الطاقة والتعدين، د. محمد حامد سليمان، أن هناك تقدماً في تنفيذ أعمال الصيانة الدورية للمصفاة، مشيراً إلى الإنتهاء من 66 في المئة من الأعمال، وفقاً لـ“المشهد السوداني”.

الجدير بالذكر أن مصفاة الخرطوم الجيلي توقفت عن العمل بغرض الصيانة الدورية، نهاية شهر ديسمبر الماضي.

المصدر : باج نيوز

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى