محمد الفكي سليمان : البلاد طوت صفحة الحرب بعد التوقيع على إتفاق جوبا

قال عضو مجلس السيادة الانتقالي الأستاذ محمد الفكي سليمان أن البلاد طوت صفحة الحرب تماماَ بعد توقيع إتفاق جوبا لسلام السودان ، مؤكداً إلتزام الدولة بالحوار مع الحركات التي لم تنضم بعد لمسيرة السلام.

وحيا الفكي لدي مخاطبته بالجنينة اليوم قوات درع السلام، جهود القوات المسلحة والدعم السريع والشرطة في حفظ الأمن والاستقرار بولاية غرب دارفور ،مشيراً إلى إسهاماتها الكبيرة في إحتواء أحداث الجنينة ، مؤكداََ ضرورة طي صفحة الإحتراب والتفرغ للإنتاج وأضاف الفكي ” نريد أن نصل لحالة سلام كاملة ولن يتم ذلك إلا بتكاتف وتعاون الجميع”.

وقال أن السودان يذخر بموارد ضخمة في مختلف المجالات جعلت الأطماع حوله كبيرة ، داعياَ إلى أهمية الإنتباه لأي مؤامرات تحاك ضد أمن وإستقرار السودان. وأوضح عضو مجلس السيادة الانتقالي، أن الدولة تقع عليها مسؤولية حماية المدنيين وتوفير البيئة المناسبة للنازحين للعودة إلى مناطقهم وقراهم وتأمينهم، مبيناَ أنه سيتم تشكيل قوة لحماية المدنيين من الجيش والدعم السريع والكفاح المسلح والشرطة ، وبحسب سونا ،اشاد بمجهودات قوات درع السلام في إسناد القوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى في بسط الأمن والاستقرار بولاية غرب دارفور.

من جانبه قال الفريق عبدالرحيم دقلو عضو الوفد الاتحادي قائد ثاني قوات الدعم السريع، أن البلاد أمام تحد كبير، بعد سقوط النظام البائد وإنجاز التغيير، يتمثل في كيفية المحافظة على ثورة ديسمبر المجيدة وحمايتها حتى تبلغ غاياتها وأهدافها وصولاَ إلى مرحلة التحول الديمقراطي ، مشيداََ بجهود القوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى في المحافظة على الأمن والاستقرار ، داعياَ إلى ضرورة حسم التفلتات الأمنية وتعزيز المصالحات القبلية وتأمين الحدود.

وأشار دقلو إلى أن الفترة القادمة ستشهد إنضمام قوات حركات الكفاح المسلح وإندماجها في العملية الأمنية وذلك تنفيذاََ لإتفاق الترتيبات الأمنية الموقع بين الحكومة وأطراف العملية السلمية في جوبا . وأعرب الفريق دقلو عن أمله في ان يكون تشكيل الحكومة الجديدة فاتحة خير علي الشعب السوداني الذي إنتظر كثيراََ لجني ثمار التغيير ، مؤكداَ ضرورة تقديم السند والدعم لها حتى تضطلع بمسؤولياتها في توفير الخدمات للمواطنين.

وأشاد بالمجهودات الجبارة التي بذلتها قوات الدعم السريع في حفظ الأمن وتأمين الحدود ومكافحة التهريب والهجرة غير الشرعية وتأمين الموسم الزراعي بولايات دارفور.

المصدر : كوش نيوز

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى