وكيل قطاع النفط يوجه بتحديث تطبيق المواصفة العالمية ايزو

وجه د. حامد سليمان وكيل قطاع النفط بوزارة الطاقة والنفط بتحديث تطبيق المواصفة العالمية المتطورة من الجودة ايزو تسعة الف وواحد ( ISO 9001 – 2015) في إدارات الإمدادات والاستكشاف والمالية.

كما وجه الوكيل بتطبيق النسخة الحديثة من المواصفة العالمية المتطورة من الجودة (ايزو) في إدارات الإمداد وتجارة النفط ، وادارة الاستكشاف والانتاج النفطي والادارة المالية والمؤسسة السودانية للنفط كمرحلة اولى مشيراً الى اهمية مواكبة تطور الجودة حتى لا يتخلف قطاع النفط عن التطور الذي يشهده العالم.

جاء ذلك لدى مخاطبته سمنار تدشين مشروع الانتقال من المواصفة العالمية ISO 9001- 2008))الى تطبيق المواصفه ISO 9001 – 2015)) تحت شعار (الجودة جوهر وليست مظهر) والذي تنظمه إدارة الجودة والتطوير بغرض ترقية وتطوير نظام العمل بالمؤسسة السودانية للنفط وفقاً للمعايير والنظم العالمية الحديثة.

وأشاد الوكيل بتنظيم السمنار مؤكدا حاجة المؤسسة السودانية للنفط الى نظام الجودة لمجابهة التحديات التي تمر بها المؤسسة كصفوف الوقود وغيرها، مؤكداً ان الجودة ليست مظهر بل هى جوهر تسهم في حوكمة الوزارة على الشركات التي تندرج تحت قطاع النفط ، كما أنها تعمل على ترشيد الهدر من المنتجات النفطية مثل الغاز المصاحب للنفط فى الحقول ومصافي التكرير مبينا ان العمل من غير نظام الجودة ينعكس سلبا على الاداء وتراجع إيرادات المؤسسة وأدائها الإداري لانه سيكون وفق التقديرات الشخصية، وقال ان تطبيق الجودة بالصورة المثلى يغلق الباب تماماً امام الأخطاء البشرية .

وقدم مدير ادارة الجودة والتطوير منتصر صالح عبدالرحمن عرضاً عن الرؤية و الاهداف والخطة الاستراتيجية للجودة بالمؤسسة السودانية للنفط معدداً اهمية المواكبة للتطور المستمر في عمليات نظام الجودة، مشيداً باهتمام القيادة بالجودة ورعايتها معدداً مراحل تدرج الإدارة من قسم في الشؤون الإدارية الي إدارة تتبع لمكتب الوكيل .

كما قدمت دكتورة رهام محمد عبدالمعطي رئيس قسم الجودة والتميز شرحاً وافياً عن النقلة من المواصفة ISO 9001 – 2008)) الى ISO 9001 -2015)) متناولة الفرص والتحديات والفرق بين المواصفات والمميزات التي طرأت حديثاً في مجال الجودة مؤكدةً الوصول الى النتائج النهائية من تقييم الأداء بالصورة التي تتطلع إليها المؤسسة السودانية للنفط.

وكالة سونا

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى