مصير مجهول لـ(٤٨) الف لاجئ بحمداييت

مصير مجهول ينتظر ٤٨ الف لاجئ ينتظرون على الحدود بمنطقة حمداييت فى وقت تلوح فيه نذر وبوادر انفلات امنى وصحى بالمنطقة التى لايتجاوز عدد سكانها الاصليين ٦ الف نسمة.

وفى وقت فشلت فيه المنظمات الانسانية عن تقديم الطعام والاحتياجات الانسانية للاجئين قرر الف لاجئ الخروج من حمداييت.

ومضوا سيرا بالاقدام بحثا عن الطعام والشراب وتدخلت منظمات حقوقية لاثنائهم واعادتهم الى حمداييت .

الانتباهة

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب



اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى