أخطر الأنواع السمنـــة .. مفتاح لأمراض تصلب الشرايين والسكري وجلطات القلب وتأخر الإنجاب

  • هي بوصلة العديد من الأمراض الخطيرة .. بل القاتلة أحياناً كأمراض السكري ، والضغط وزيادة الكولسترول ، وتصلب الشرايين ، وجلطات القلب ، وتأخر الإنجاب، والعقم لسبب ضعف الخصوبة وآلام المفاصل والظهر ، وخشونة الركب .. تفاصيل كثيرة لأمراض أكثر مفتاحها الأساسي هو السمنة .

تعريفها :
هي تراكم غير طبيعي للدهون في مخزون الأنسجة الدهنية في كل أجزاء الجسم أي زيادة في وزن الجسم أعلى من المعدل المثالي أي الطبيعي ، وقد قدرت منظمة الصحة العالمية عدد البدناء في العالم بحوالي مليار نسمة أي ما يقارب من سدس سكان الكرة الأرضية ، والسمنة مرض لا يفرق بين مَنْ يأكل كثيراً ومَنْ يأكل قليلاً .

أخطر الأنواع :
لها أنواع عديدة .. الأول : سمنة تعود للبنيان الأساسي للجسم ، الثاني : سمنة ترتبط بالعوامل النفسية ، والثالث : سمنة سببها ظروف المهنة ، والنوع الرابع : سمنة الأطفال ، ومع تعدد أنواع وأشكال السمنة فإن العامل الوراثي يلعب دوراً في الإصابة ، فالتشبع بالطاقة يختلف من جسم لآخر سواء أكان رجلاً أو امرأة ، وتدخل العوامل الوراثية في هذا الدور .. وهذا يفسر وجود البعض يأكل كثيراً ولا يتأثر وزنه وآخر معتدل الطعام ويصاب بالبدانة ، وأيضاً هنالك أنواع وأشكال للسمنة .. فالبعض يصاب بالسمنة في الجزء العلوي للجسم في الكتف والصدر ، وهناك سمنة بالبطن أو الأرداف وهي سمنة الجزء السفلي وهي الأكثر خطورة لأن الجزء السفلي مليء بالأعضاء الحيوية للجسم وعلى رأسها الكبد ، وكذلك تعمل على الضغط على فقرات الظهر وقد اكتشف العلماء وجود علاقات قوية بين سرطان البطن أو القولون وبين السمنة في الجزء السفلي ، وعند الرجال الإصابة بالعجز الجنسي ، أما السمنة في الجزء العلوي فهي أقل خطراً لأن هذه المنطقة ما هي إلا عضلات .

التيك أواي :
السمنة في العالم كله مرتبطة ارتباطاً وثيقاً بأكل الشارع أو ما يسمى بـ(التيك أواي Take Away) فهو طعام مغري للصغار والكبار ساعد عليه إعلاناته على شاشات التلفاز ، هذا الطعام فاقد لأية قيمة غذائية مليء بكم غير طبيعي من الدهون المشبعة والنشويات ولا يمد الجسم بأي من احتياجاته الأساسية بل يمده بوجبة دهون تساعد على البدانة الكثيرة المخاطر .

التخلص منها :
– رجيم غذائي محدود السعرات الحرارية أي الحد من تناول (السكريات + النشويات + الشحوم الحيوانية) .
– ممارسة التمارين الرياضية وخاصة رياضة المشي فهي الأمثل والأنسب للبدناء إلى جانب الغطس والسباحة في مياه البحر أو حمامات السباحة ، إلا أن مريض السمنة يحتاج لأرض مستوية صلبة (لا بلاط فيها ولا أسفلت) خالية من المطبات والأماكن المرتفعة ، ويفضل له المشي بحذاء خفيف ومرن وماص للصدمات كحذاء كرة السلة على أن يكون المشي على الرمل الخفيف أو على حشائش خضراء أي في ملعب أو حديقة .
– الأدوية والإبر الصينية .
– الجراحة وشفط الدهون .
– العزيمة القوية والإرادة وعدم الممل واليأس في تنفيذ برامج الرجيم ، والإرشادات الصحية في سبيل التخلص منها.

المصدر: الانتباهة أون لاين

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى