مصر.. اكتشاف “مادة مسرطنة ” تُستخدم في الخبز منذ سنوات”

كشف عبده الشيشتاوي عضو غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات في مصر، عن استخدام أصحاب المخابز لمادة برومات البوتاسيوم وإضافتها على الدقيق لتحسينه، مشيرا إلى أنّ تلك المادة تم حظرها عالميا عام 1990 من قبل الاتحاد الأوروبي، وبعدها بثلاث سنوات تم حظرها أيضًا من قِبل منظمة الصحة العالمية.

وأوضح، وفقا لـ “سكاي نيوز”، أنّ تلك المادة واحدة من المسببات لـ “تقزّم وسمنة الأطفال في مصر، وأحد الأسباب الرئيسية في سرطان الغدة الدرقية، والتي كانت تدخل في السابق لمصر بسبب دخولها في عدد من الصناعات الأخرى”.

من جانبها، حظرت الحكومة المصرية استخدام تلك المادة بسبب آثارها الصحية الضارة، ومعاقبة مستخدميها، ليعزز الإجراءات الرقابية الهادفة إلى حماية الصحة العامة.

ونشرت الجريدة الرسمية قرار وزير التموين والتجارة الداخلية الذي يعاق من يستخدم تلك المادة وفقًا لما نصت عليه المادة 5 من قانون رقم 281 لعام 1994، على أن يتم ضبط المادة وإعدامها؛ إذ تعد المادة من المركبات الكيميائية، وهي مؤكسدة قوية تأخذ شكل بلورات بيضاء أو مسحوق.

المرصد

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى