وزيرة الخارجية السودانية: أوّلويتنا تحقيق السلام في المحيط الإقليمي ودول الجوار

أطلعت وزيرة الخارجية السودانية، مريم الصادق، المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدّة للقرن الإفريقي، بأهّم التطورات التي قامت بها حكومة الفترة الانتقالية وتشكيل مجلس الشركاء والمفاوضات الجارية لتكوين المجلس التشريعي.

والأحد، التقت وزيرة الخارجية السودانية، مريم الصادق، المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدّة للقرن الإفريقي، ببارفي أونانقا انيانقا.

ووصفت مريم الصادق زيارتها إلى عاصمة جوبا بالناجحة، مشيرةً إلى أنّها بحثت سبل تعزيز التعاون بين السودان وجنوب السودان في مختلف المجالات أهمّها حلّ النزاع في منطقة أبيي.

وأوضحت أنّ السودان حريص على سيادته في المنطقة والتزامه باتّباع التفاوض والحوار من أجلّ الوصول إلى حلٍ يرضي الطرفين.

ورحبّت الصادق بجهود الأمم المتحدة لحفظ السلام بالمنطقة، مؤكدّة التزام السودان بتحقيق السلام وحلّ الخلافات الحدودية مع دول الجوار سلميًا

وأعلنت وزيرة الخارجية عن حرص حكومتها على إكمال إنشاء الآليات المشتركة المتّفق عليها مع جنوب السودان وأهمها جهاز الشرطة المشترك والآلية المشتركة لمراقبة الحدود، مستبشرةً بالروح الإيجابية التي اتسمت بها العلاقات بين البلدين.

المصدر: باج نيوز


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x