للحد من السماسرة.. اجراءات جديدة لاستخراج الشهادة السودانية للمصريين

اعلنت وزارة التربية والتعليم جملة من الإجراءات والسياسات الجديدة لا ستخراج الشهادة الثانوية وتوثيقها للطلاب المصريين، وأوصدت بذلك الباب أمام السماسرة والمنتفعين.

واكد مدير امتحانات السودان محمود سر الختم محمد الحوري تبسيط الإجراءات المتعلقة باستخراج وتوثيق الشهادات والحد من ظاهرة استغلال السماسرة للطلاب وأولياء أمورهم.

وقامت إدارة الامتحانات بتسليم الملحق الثقافي بالسفارة السودانية بالقاهرة شهادات جميع الطلاب والطالبات المصريين الذين جلسوا لامتحانات الشهادة الثانوية السودانية للعام ٢٠٢٠م بعد توثيقها من وزارتي التربية والخارجية ليتم تسليمها للطلاب بعد إبراز إثبات الشخصية وسداد الرسوم بالسفارة السودانية في القاهرة والبالغ قدرها 50 دولاراً رسوم توثيق وزارة التربية و 10 دولارات رسوم توثيق الخارجية.

واكد أنه قد تم أيضاً تسليم الملحق الثقافي شهادات الطلاب والطالبات السودانيين الذين جلسوا للامتحانات من مركز القاهرة واشار الحوري ، إلى أكمال تسليم الشهادات لكل الطلاب والطالبات بولايات السودان المختلفة عبر مدارسهم خلال الأسابيع الماضية.

وأوضح مدير امتحانات السودان ات وكيلة الوزارة قد أصدرت عدة قرارات في هذا الصدد من بينها التشديد على تسليم الشهادة الثانوية للطالب شخصياً يداً بيد أو ولي أمره لافتا بأنه سيتم تسليم الطلاب والطالبات المصريين من الملحقية الثقافية بالسفارة السودانية بجمهورية مصر العربية بمنطقة الدقي اعتباراً من الأحد المقبل.

الانتباهة


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


كوثر مصطفى

محرر بشبكة سودافاكس الإخبارية ، الشبكة الاولى في متابعة الأحداث والتغطيات

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.