افتتاح أكبر معمل في أفريقيا لزراعة الأنسجة النباتية بالسودان

اكتملت الاستعدادات في شركة زدانا العالمية للاستثمار، لافتتاح مختبر لزراعة الأنسجة النباتية بمنطقة الكدرو، في نهاية مارس الجاري، ويُعد المعمل (الأضخم والأحدث) من نوعه في أفريقيا والشرق الأوسط، ويتم عبره تطوير وتحديث الإنتاج البستاني في السودان، باستخدام أحدث التقانات العالمية في هذا المجال، ويحقق (نقله نوعية كبيرة جداً) في إنتاج الشتول الخالية من الفيروسات.

 

وقال مدير عام الشركة اللواء الركن، عبد المحمود حسين حماد، إن هذا الافتتاح يعد (إضافة حقيقية للقطاع الزراعي) بالسودان عامة، والقطاع البستاني بصورة خاصة. وأضاف: يفتح المعمل آفاقاً لتطوير الزراعة البستانية في السودان للمواكبة العالمية، وإضافة حقيقية للصادرات السودانية، كما يزيد من فرص استغلال الموارد المتاحة، مشيراً إلى أن الشركة تستعد لافتتاح مشاريع أخرى في قطاع الإنتاج الزراعي والحيواني.

 

وأوضح مدير المشروعات بالشركة عبد الله عباس أن المعمل تم إنشاؤه بواسطة شركات أوروبية كبرى من “فرنسا، ألمانيا وإيطاليا “، وقال إن العمل يهدف إلى توطين هذه التقانة بالسودان، وتوفير فرصة (الشهادات) للمنتجات السودانية في الأسواق العالمية.

 

وأشار مدير الإدارة الزراعية بالشركة، القاسم دفع الله، إلى أن افتتاح المعمل تكون (الحلقة الإنتاجية اكتملت) في مجال المختبرات الحديثة، حيث تم من قبل افتتاح معمل ضبط الجودة والتربة والمياه، كذلك معمل الأمراض النباتية، وذكر أنّها معامل متقدمة تمت بالشراكة مع جهات أجنبية، بغرض تطوير الزراعة في السودان.

السودان الجديد


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x