تحرّكات في القاهرة لتسليم قوش

اتّفاق أمني بين السودان ومصر الخناق على عددٍ من رموز النظام البائد ممن فرّوا إلى هناك عقب الإطاحة بنظام المخلوع في أبريل 2019.

ومن أبرزهم مدير جهاز أمن النظام البائد صلاح عبد الله قوش، ومبعوث المخلوع للجامعة العربية كمال حسن علي الذي يتهمه أولياء أمور شهداء معسكر العيلفون بالتسبب في المجزرة التي راح ضحيتها مئات الشباب غرقًا.

وبرصاص القوات النظامية الموجودة بالمعسكر عشية وقفة عيد الأضحى في العام 1998.

 

وقالت صحيفة الحراك السياسي الصادرة، الأحد، إن اتصالاتٍ بين المسؤولين في البلدين تجري لتنفيذ الاتّفاق وتسليم المطلوبين.

باج نيوز


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


كوثر مصطفى

محرر بشبكة سودافاكس الإخبارية ، الشبكة الاولى في متابعة الأحداث والتغطيات

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.