الناير: مشكلة الخبز سوء التوزيع وغياب الرقابة

انتقد الخبير الاقتصادي د.محمد الناير سياسات حكومة الفترة الانتقالية في معالجة أزمة الخبز بالبلاد وقال إنها لم تحقق أي نجاح يذكر حتى الآن في الملف الاقتصادي خاصة فيما يلي توفير الدقيق والغاز والدواء.

وأشار الناير الى معاناة المواطن المستمر وضياع وقته في الصفوف للحصول على الخبز لافتا الى زيادة سعر الخبز المدعوم الى خمس جنيهات والتجاري من ١٥ الى ٢٠ جنيها مضيفا وبالرغم من تلك الزيادات، لم يتوفر بالصورة المطلوبة.

وأرجع الناير أزمة الخبز المتكررة الى ضعف قنوات التوزيع ومراقبة الحصص لضمان وصولها للمخابز الى جانب عدم توفر أساليب الحماية للمواطن مشيرا الى تجربة المخابز الآلية الكبيرة التي جلبها وزير الصناعة والتجارة السابق مدني عباس من مصر وتساءل أين هذه المخابز العشرة مشيرا أنها أتت خصما على دعم وحصص المخابز الموجودة سلفا والمنتشرة في العاصمة.

وفي ذات الصياغ كشفت مصادر مطلعة أن الحكومة تنوي افتتاحاً ضخماً لمخابز تجارية أخرى بالعاصمة ما اعتبره المراقبون استهدافا متعمدا لأصحاب المخابز التجارية والتي سيزيد وضعها سوءا، مما ينعكس سلبا على حياة الناس ومعاناتهم .

 

السوداني


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


كوثر مصطفى

محرر بشبكة سودافاكس الإخبارية ، الشبكة الاولى في متابعة الأحداث والتغطيات

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.