حمدوك: 215 مليون دولار للميزانية و2 مليار للمشروعات التنموية

قال رئيس مجلس الوزراء، الدكتور عبدالله حمدوك، إن المشروع الوطني الذي تعمل له الحكومة الانتقالية يرتكز على الاستقرار والازدهار الاقتصادي وعلى التوافق السياسي، مؤكداً مضي الحكومة في معالجة وإنهاء ملف الديون الخارجية.

وأضاف في تغريدة على حسابه في تويتر: “بسدادنا لمتأخرات السودان لدى البنك الدولي، نكون قد بدأنا إزالة عبء الديون الخارجية عن كاهل بلادنا، مع حصولنا على مِنَح بقيمة 215 مليون دولار للميزانية و420 مليون دولار لمشروع ثمرات، وفتح تمويل مشروعات الحكومة التنموية بمنحة بملياري دولار على عامين”.

وأضاف حمدوك:  “هذا تتويج لمسار صعب ومؤلم صبر فيه شعبنا، أدى لانتصارات حقيقية منها رفع اسمنا من قائمة رُعاة الإرهاب وتوحيد واستقرار سعر الصرف، في سبيل التأسيس لاقتصاد تنموي يستفيد منه كل مواطناتنا ومواطنينا، فالمشروع الوطني الذي نعمل له يرتكز على الاستقرار والازدهار الاقتصادي كما يرتكز على التوافق السياسي.

الشُكر لشعبنا ولشعب وحكومة الولايات المتحدة الأمريكية ولشركائنا الدوليين في طريق إنجاح النموذج السوداني في الانتقال نحو الديموقراطية والسلام والتنمية”.

الديمقراطي


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x