إعلان حالة الطوارئ في ولاية غرب دارفور

في اجتماعه الطارئ، برئاسة عبد الفتاح البرهان.

أمن مجلس الأمن والدفاع في اجتماعه الطارئ، على إعلان حالة الطوارئ بولاية غرب دارفور وتفويض القوات النظامية لاتّخاذ كل ما يلزم لحسم النزاعات القبلية.

وأعلن وزير الدفاع يس إبراهيم يس ، في بيان صحفي، عقب الاجتماع ، عن تشكيل المجلس لجنة عليا بتفويض وسلطات كاملة منه، للتعامل مع الخروقات في نصوص اتفاق السلام.

وأوضح أنّ المجلس قرر سن تشريعات قانونية خاصة تضمن للفرد النظامي حسم التفلتات الأمنية بالطرق المشروعة ، واحتكار أجهزة الدولة النظامية والأمنية لاستخدام القوة العسكرية، فضلا عن مواصلة حملة الجمع القسري للسلاح وردع كل من يحمل السلاح خارج الإطار القانوني.

وقال وزير الدفاع ، إنّ المجلس قرر رفع درجة التنسيق بين الأجهزة النظامية والأمنية ، وتكثيف وتفعيل العمل الأمني والاستخباراتي ضد الأنشطة الهدامة لحسم المظاهر العسكرية السالبة.

والأثنين، استعرض مجلس الأمن والدفاع، الموقف الأمني، وتلقى تنويرًا عن الأوضاع بشكلٍ عامٍ، وبصفة خاصة في ولايات شمال وشرق وغرب دارفور، في كل من الجنينة ومنطقة ود السريف بنى حسين ومناطق البترول بشرق دارفور.

والأثنين، أعلنت لجنة أطباء ولاية غرب دارفور في السودان، مقتل 18 شخصًا وإصابة 54 آخرين، جراء تجدد أعمال العنف القبلية في الولاية.

المصدر : باج نيوز


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x