شاهد كيف أنقذت سرعة البديهة امرأة من ثعبان سام

في ولاية كوينزلاند شرقي أستراليا كانت امرأة تقوم بتنظيف منزلها بمكنسة كهربائية، وفجأة وجدت نفسها في مواجهة ثعبان أسود سام؛ فأُصيبت بذعر شديد، لكن سرعة بديهتها مكنتها من التخلص من الثعبان.
وحسب صحيفة “الديلي ميل” البريطانية، تم استدعاء صائد الثعابين ستيوارت ماكنزي من أجل التخلص من ثعبان بأحد المنازل في مدينة صن شاين كوست بولاية كوينزلاند.
وحسب الفيديو الذي نشره على موقع فيسبوك، يروي “ماكنزي” أنه ذاهب إلى منزل المرأة التي اتصلت به، لافتًا إلى شيء غريب قامت به المرأة: “الثعبان حبيس داخل مكنسة كهربائية”.

وحسب “ماكنزي”، روت المرأة ما حدث قائلة إنها لحظة مشاهدتها الثعبان أصيبت بخوف شديد؛ فهي تعرف أن الثعبان الأسود شديد السمية. وبسرعة وجّهت رأس المكنسة الكهربائية، وامتصت الثعبان إلى داخل المكنسة، ولم تهدأ مخاوفها إلا عندما شاهدت الحيوان حبيسًا بالداخل، ولا يستطيع الخروج.
وتقول الصحيفة: إن الثعبان الأسود ذو البطن الأحمر منتشر ومعروف في الساحل الشرقي لأستراليا، وهو ثعبان خطير، لكنه لا يلدغ الإنسان إلا إذا حوصر وشعر بالخطر، ولدغته لا تقتل الإنسان، لكن يمكن أن تصيب الشخص بأعراض مرضية خطيرة، منها السيولة الشديدة في الدم، والنزيف، والقيء، والصداع، وآلام البطن، والإسهال، والتعرق، وآلام العضلات، والضعف العام بالجسم.. ويمكن للدغته أن تكون قاتلة للحيوانات الأليفة كالقطط والكلاب.
ويقول “ماكنزي”: عندما فحصت الثعبان وهو داخل المكنسة علمت أنه صغير في السن، لا يتعدى عمره شهرين. وبعدها مباشرة تمكنت من إخراجه من المكنسة، ووضعه في كيس، ثم قمت بإطلاق سراحه في البرية.

مزمز


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


رفيف أحمد

محرر بشبكة سودافاكس الإخبارية ، الشبكة الاولى في متابعة الأحداث والتغطيات

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.